ثمان قرى بحماة تفتقر لمركز صحي يخدم قاطنيها

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 4 ديسمبر، 2018 11:34:36 م خبر اجتماعيإغاثي وإنساني صحة

سمارت - حماة

تفتقر ثمان قرى شمال مدينة حماة وسط سوريا، لمركز صحي يقدم الخدمات الطبية للأهالي والنازحين المقيمين فيها.

وقال رئيس المجلس المحلي لقرية قيراطة حسن اليوسف في تصريح إلى "سمارت"، إن قرى "قيراطة، تل هواش، الحرادنة الحميرات، سحاب، الجابرية، القروطية، مزرعة، المطيرات" لا يتوفر بها أي مركز طبي لتقديم الخدمات للأهالي والنازحين البالغ عددهم نحو ثمانية آلاف نسمة.

وأضاف "اليوسف" أن الأهالي يقطعون مسافة  20 كم للوصول إلى أقرب نقطة طبية والحصول على العلاج والاستشارات الطبية، حيث توفي شخصان أحدهما أصيب بسكتة قلبية والآخر لدغه عقرب لعدم توفر الإمكانيات لعلاجهما وبعد المسافة عن المشافي والمراكز الطبية.

وحول لقاحات الأطفال الدورية، ذكر "اليوسف" أن  لقاحات الأطفال تأتي سيارات طبية جوالة لتقديمها للأطفال بعد التنسيق مع مديرية الصحة لمحافظة حماة "الحرة".

وذكر "اليوسف" أنهم قدموا عدة طلبات للمنظمات الإنسانية و"صحة حماة"، حيث ابدت الأخير اهتمامها بإنشاء نقطة طبية تخدم المنطقة، إلا أنها لم تنشئها حتى الآن.

وسبق أن اشتكى المجلس المحلي لقرية قيراطة من إهمال المنظمات الإنسانية المحلية في تقديم المساعدات للأهالي، إضافة إلى انعدام الخدمات حيث تحتاج لإصلاح الطرقات ومحطة مياه للشرب ومشاريع دعم الزراعة

 وتعاني البلدات والقرى الخارجة عن سيطرة النظام السوري في محافظة حماة بشكل عام من قلة الدعم الإنساني المقدم إليها، على عكس مثيلاتها في محافظات أخرى مثل حلب وإدلب، ويبرر البعض ذلك لغياب الأمان والاستقرار فيها.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 4 ديسمبر، 2018 11:34:36 م خبر اجتماعيإغاثي وإنساني صحة
الخبر السابق
"الإدارة الذاتية" الكردية توقف ثلاثة شبان في الرقة
الخبر التالي
مسؤول آشوري: قيادات في قسد تسعى لشق الصف بين الآشوريين في الحسكة