إغلاق معمل "سادكوب" لانعدام الغاز المسال لدى النظام في حماة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 6 ديسمبر، 2018 2:39:17 م خبر أعمال واقتصاد اقتصادي

سمارت - حماة

أغلقت حكومة النظام السوري معمل "سادكوب" في مدينة حماة وسط سوريا، لانعدام الغاز المسال المخصص للاستخدام المنزلي لديها.

وقالت مصادر محلية لـ "سمارت" الخميس، إن موظفي المعمل أبلغوهم أنه لا يوجد غاز مسال لدى النظام السوري في العاصمة السورية دمشق، الأمر الذي أدى إغلاق المعمل، وانخفاض الكميات المتوفرة في الأسواق.

وأشارت المصادر أن النظام ينتظر روسيا وإيران لإرسال له دفعات جديدة من المحروقات والغاز.

وأضافت المصادر أن التجار بدأوا باستغلال نقص الغاز بالمحافظة، حيث أقدموا على خلط الغاز بالماء ليصل وزن الأسطوانة لـ 20 كغ، ويتراوح وزن الأسطوانة في سوريا بين 20 و24 كغ غاز.

وأردفت المصادر أن سعر أسطوانة الغاز ما يزال 2700 ليرة سورية، بينما بعض التجار يستغلون نقص الكمية المتوفرة في السوق ويبيعونها بـ 3000 ليرة سورية.

وسبق أن شهدت مدينة حماة الخاضعة لسيطرة قوات النظام، أزمة على مادة "البنزين" والتي وصل سعر الليتر الواحد منها إلى 500 ليرة سورية في السوق السوداء، كما ألغى النظام تسليم الكمية الثانية من المحروقات التي خصصها لكل عائلة في حماة، بعد تسليمهم 100 ليتر فقط بالدفعة الأولى.

ويأتي ذلك تزامنا مع فرضت الولايات المتحدة الأمريكية الثلاثاء 20 تشرين الثاني الماضي، عقوبات اقتصادية على أشخاص وشركات، لنقلهم نفطا إيرانيا إلى سوريا.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 6 ديسمبر، 2018 2:39:17 م خبر أعمال واقتصاد اقتصادي
الخبر السابق
"الوحدات" الكردية تداهم قرية غرب الرقة وتعتقل شابين
الخبر التالي
عناصر من قوات النظام يستولون على عشرات المحال التجارية في مدينة البوكمال