"اللجنة التحضيرية في درعا": رفضنا تشكيلة مجلس المحافظة لوجود أشخاص قريبين من النظام

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 7 ديسمبر، 2018 2:17:10 م خبر سياسي إدارة محلية

سمارت - درعا

قالت "اللجنة التحضيرية للهيئة السياسية في محافظة درعا" جنوبي سوريا، إنها رفضت تشكيلة مجلس المحافظة التي أصدرتها الحكومة السورية المؤقتة، لاحتوائها على أسماء أشخاص قريبين من النظام السوري.

وقال عضو "اللجنة" العميد خالد الحبوس لـ "سمارت" إن لائحة وزارة الإدارة المحلية بالحكومة المؤقتة لأعضاء مجلس محافظة درعا تضم أشخاصا قريبين أو يتبعون للنظام، ما دفعهم لرفض هذه اللائحة، إضافة إلى رفض طريقة اختيارهم.

وأضاف "الحبوس" أن "اللجنة التحضيرية" ترفض أي عمل "يضر بمصلحة السوريين ويبعدهم عن مسارهم الثوري"، مشيرا أنها تشكلت بسبب "الأخطاء التي تنتج عن الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية وما يتبعها من هيئات ومؤسسات، وبسبب التدخلات الدولية التي تحاول إجهاض الثورة السورية".

وأوضح "الحبوس" أن "اللجنة" تأسست بدعوة من "الهيئة السياسية لقوى الثورة السورية"، يوم 10 تشرين الأول الماضي، وتضم 23 عضوا، وتهدف إلى تشكيل "هيئة سياسية ثورية" في محافظة درعا تقود الحراك السياسي، وفق تعبيره.

وقال "الحبوس" أن أعضاء اللجنة هم أشخاص "ثوريون" لا يرتبطون بأي دولة خارجية، ويؤمنون بوحدة الشعب السوري والأرض السورية ومركزية الحكم، ويرفضون الإقصاء والطائفية، كما أنهم بعيدون عن التطرف، ولا يعملون لصالح حزب أو مجموعة أو لمصالحهم الخاصة.

وسبق أن نشر عضو "اللجنة التحضيرية للهيئة السياسية في محافظة درعا" عوض العميان بيانا على صفحته الشخصية في "فيسبوك" الاثنين، يعلن فيه أن "اللجنة التحضيرية" قررت رفض قرار الوزارة بعد الاطلاع عليه ومناقشته.

ودعت وزارة الإدارة المحلية في الحكومة السورية المؤقتة الثلاثاء، كل من لديه اعتراض على الأسماء المدرجة ضمن الهيئة الناخبة لعضوية مجلس محافظة درعا، إلى تقديم "طعونهم" بشكل رسمي، ردا على بيان يعلن رفض هذه الأسماء.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 7 ديسمبر، 2018 2:17:10 م خبر سياسي إدارة محلية
الخبر السابق
الليرة السورية تفقد خمسة بالمئة من قيمتها خلال 24 يوما شمالي سوريا
الخبر التالي
فصيل محلي يتهم النظام بالمسؤولية عن هجمات تنظيم "الدولة" على السويداء