"مغاوير الثورة": سننقل قواتنا لشمالي سوريا بحال انسحب التحالف من منطقة التنف

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 22 ديسمبر، 2018 11:39:45 م خبر عسكري الجيش السوري الحر

سمارت ــ تركيا 

قال "جيش مغاوير الثورة" التابع للجيش السوري الحر السبت، إنه سينقل قواته إلى شمالي سوريا في حال انسحبت قوات التحالف الدولي من منطقة التنف قرب الحدود السورية - العراقية.

وأوضح مدير المكتب الإعلامي الخارجي لـ"مغاوير الثورة" مأمون الحميد بتصريح لـ"سمارت"، أنه وحتى الآن لا يوجد أي خطوات فعلية من قبلهم بهذا الخصوص لكون "كل شيء غامض من قبل التحالف الدولي حتى الآن وفي حال انسحب من المنطقة، فجيش المغاوير يرتئي نقل مخيم الركبان والقوات المسؤولة عنه إلى الشمال"، بحسب قوله.

وتابع "الحميد" أنه في الـ 28 من الشهر الجاري ستتضح الأمور والمدة الزمنية التي سيستغرقها التحالف للانسحاب في حال حصل ذلك.

من جانبه قال قائد "جيش المغاوير" مهند طلاع لـ"سمارت"، إنهم سيتابعون عملهم ويقفون إلى جانب أهالي مخيم الركبان ويعملون مع بقية الفصائل الموجودة فيه لتشكيل جسم واحد، يتخذ قرارات معنية بالأمر سواء بالبقاء في المخيم والدفاع عن المنطقة أو فتح ممرللمغادرة.

بدوره قال رئيس مكتب الشؤون المدنية في المخيم عبدالله العقبة، إن المخيم تسوده حالة من الاضطراب والخوف منذ صدور القرار الأمريكي بإخلاء قواتها من المنطقة، في ظل عدم وجود ممرات آمنة لخروج الأهالي.

وتوقع "العقبة" رفض "مغاوير الثورة" إخراج عائلات مقاتليه من المخيم فقط، والسعي لفتح ممر آمن لخروج جميع الراغبين.

ويقع مخيم الركبان ضمن منطقة يطلق عليها الـ" 55" والتي تضم أيضا قاعدة "التنف" ويديرها التحالف الدولي بقيادة أمريكا، فيما تعمل بها عدة فصائل من الجيش السوري الحر أبرزها "جيش أحرار العشائر" و"جيش مغاوير الثورة" وهما المسؤولان عن حماية المخيم.

وقالت "قوات الشهيد أحمد العبدو" العاملة في مخيم الركبان قرب الحدود السورية - الأردنية، إن القوات البريطانية الموجودة في منطقة التنف لم تعلن نيتها الانسحاب من قواعدها، بعد إبلاغ الفصائل رسميا بقرار انسحاب القوات الأمريكية.

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 22 ديسمبر، 2018 11:39:45 م خبر عسكري الجيش السوري الحر
الخبر السابق
"أنصار الدين" تستهدف مواقع النظام شرق إدلب
الخبر التالي
جرح رجل وامرأة وطفلان بقصف مدفعي للنظام غرب حلب