"ترامب" و"أردوغان" يبحثان الانسحاب الأمريكي ومحاربة تنظيم "الدولة" في سوريا

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 ديسمبر، 2018 10:03:49 م خبر دوليعسكريسياسي الولايات المتحدة

سمارت - تركيا

بحث الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ونظيره التركي رجب طيب أردوغان الأحد، القرار الأمريكي للانسحاب من سوريا، ومحاربة تنظيم "الدولة الإسلامية".

وقال "ترامب" على حسابه الرسمي في "توتير"، إنه أجرى مكالمة هاتفية "مثمرة" مع "أردوغان"، مردفا أنهما ناقشا محاربة تنظيم "الدولة" وشراكتهما في سوريا، إضافة إلى انسحاب قوات الولايات المتحدة البطيء والمنسق.

من جانبه أكد "أردوغان" على حسابه في "توتير"، أنهما اتفقا على زيادة التنسيق بينهما في عدة قضايا، منها المستجدات في سوريا والتجارة، متمنيا أن يكون الاجتماع جيد لتركيا والمنطقة.

وسبق أن أجرى "أردوغان" و"ترامب" اتصالا هاتفيا الجمعة 14 كانون الأول الجاري، بحثا خلاله التطورات الأخيرة في سوريا، إلى جانب العلاقات الثنائية ومكافحة "الإرهاب".

واعتبر مسؤول أمريكي الأربعاء، أن الانسحاب الأمريكي من سوريا هو نتيجة اتفاق بين "ترامب" و"أردوغان"، وجميع القرارات الصادرة هي في إطار الاتفاق الذي عقد خلال مكالمتهما الهاتفية.

و قال البيت الأبيض في وقت سابق الأربعاء، إن الجيش الأمريكي بدء بإعادة قواته من سوريا إلى الولايات المتحدة ، بعد نقل صحيفة "وول ستريت جورنال" (Wall Street journal) الأمريكية عن مسؤولين أمريكيين أن واشنطن تبحث أمر سحب كامل قواتها العسكرية من المنطقة.

ويأتي ذلك تزامنا مع إعلان الرئيس التركي 12 كانون الأول الجاري، أن بلاده ستبدأ عملياتها العسكرية ضد "وحدات حماية الشعب" الكردية شرق نهر الفرات خلال أيام، الأمر الذي اعتبرته وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)  بغير مقبول، وأجل الأول العملية عقب القرار الأمريكي بالانسحاب من سوريا.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 ديسمبر، 2018 10:03:49 م خبر دوليعسكريسياسي الولايات المتحدة
الخبر السابق
"ماكرون" يدين قرار "ترامب" بالانسحاب من سوريا
الخبر التالي
"حكومة الإنقاذ" تبدأ التنسيق المباشر مع إدارة معابر بإدلب وحلب وحماة