إصابة طفل بقصف صاروخي لروسيا غرب إدلب

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 31 ديسمبر، 2018 11:27:56 ص خبر عسكري عدوان روسي

سمارت - إدلب

أصيب طفل الاثنين، بقصف صاروخي لروسيا على قرية بكسريا التابعة لمنطقة جسر الشغور (30 كم غرب مدينة إدلب) شمالي سوريا.

وقال مدير مركز الدفاع المدني في قرية بداما حسام ظليطو بتصريح إلى "سمارت" إن البوارج الحربية الروسية استهدفت محيط القرية بصاروخ بالستي، ما أدى إلى إصابة الطفل، بالتزامن مع قصف جوي لطائرات روسية استهدفت قرى مرعند والزعينة غربي إدلب.

وإلى ذلك استهدفت قوات النظام السوري براجمات الصواريخ قرى بمنطقة جسر الشغور من مواقعها في معسكر جورين، حسب ما أفاد ناشطون.

وسبق أن قتل أربعة مدنيين بينهم امرأة في شهر أيلول الفائت، بقصف جوي يرجح أنه روسي على محيط مدينة جسر الشغور، في ظل نية قوات النظام اقتحام المنطقة.

وتخضع المنطقة  إلى اتفاق توصل إليه الرئيسان التركي والروسي في مدينة سوتشي الروسية أيلول الفائت، وينص على وقف إطلاق النار بين الأطراف المتقاتلة وإنشاء منطقة منزوعة السلاح الثقيل.

الاخبار المتعلقة

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 31 ديسمبر، 2018 11:27:56 ص خبر عسكري عدوان روسي
الخبر السابق
سناتور أمريكي: ترامب مستعد لـ "إبطاء" سحب قواتنا من سوريا
الخبر التالي
12 ألف خيمة متضررة في مخيمات شمال وغرب إدلب بسبب العاصفة المطرية