جريح مدني باشتباكات بين "الحر" و"تحرير الشام" غرب حلب

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 3 يناير، 2019 9:06:02 م خبر عسكري هيئة تحرير الشام

سمارت - حلب

جرح مدني الخميس، باشتباكات بين "هيئة تحرير الشام" والجيش السوري الحر غرب مدينة حلب شمالي سوريا، خلال محاولة الأولى التقدم على حساب الأخير بالمنطقة.

وقال ناشطون محليون إن الطرفين استخدما الرشاشات الثقيلة خلال الاشتباكات، ما أدى لدخول رصاصة إلى منزل في "جمعية الرحال" غرب مدينة حلب، أسفرت عن إصابة مدني بجروح خفيفة، ونقله ذويه على إثرها إلى مشفى بلدة أورم الكبرى المجاورة.

وتتركز الاشتباكات بين "تحرير الشام" و"حركة نور الدين الزنكي" المنضوية في صفوف "الجبهة الوطنية للتحرير" التابعة لـ "الحر" في قرى الأبزمو وخان العسل وأورم الكبرى ومحيط مدينة الأتارب، حسب الناشطين.

كذلك أشار الناشطون أن المدنيين المتبقين والمحاصرين في حي الأشرفية في مدينة دارة عزة، ناشدوا فصائل الحر و"تحرير الشام" برفع الحصار عنهم، حيث يعتبر الحي منطقة اشتباكات بين الطرفين، بعد سيطرة الأخيرة على معظم دارة عزة.

و قتل مدني وجرح أربعة آخرون بينهم طفلة في وقت سابق الخميس، في مخيم دير بلوط للنازحين بمنطقة عفرين المتاخمة للحدود الإدارية لمحافظة إدلب برصاص عشوائي من الاشتباكات الدائرة بين الطرفين.

وتوسعت رقعة الاشتباكات بين "الحر" و"تحرير الشام" لتشمل محافظة إدلب وريف حماة الغربي، بعد أن كانت مقتصرة على ريف حلب الغربي، حيث أسفرت عن قتلى وجرحى وأسرى من الطرفين، إضافة إلى ضحايا.

وبدأت بين الطرفين قبل أيام، على خلفية مقتل أربعة عناصر من "الهيئة" برصاص مقاتلي "الجبهة" في قرية تلعادة بمحافظة إدلب المجاورة، حيث توصل الطرفان بعدها إلى اتفاق ينهي القضية بينهما إلا أن الأولى شنت هجوما على مواقع الثانية غرب حلب متهمة إياها بخرق الاتفاق.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 3 يناير، 2019 9:06:02 م خبر عسكري هيئة تحرير الشام
الخبر السابق
55 عائلة نازحة تغادر مخيم السد بالحسكة باتجاه دير الزور
الخبر التالي
عناصر من ميليشيا "حزب الله" يسرقون منازل بالبوكمال قبل عودة الأهالي إليها