"محلي أم الخلاخيل" جنوب إدلب يعلن تبعيته لـ "حكومة الإنقاذ"

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 10 يناير، 2019 10:14:20 م خبر أعمال واقتصاد هيئة تحرير الشام

سمارت - إدلب

أعلن المجلس المحلي لقرية أم الخلاخيل جنوب مدينة إدلب شمالي سوريا، الخميس، أنه بات تابعا لـ "حكومة الإنقاذ" العاملة في مناطق سيطرة "هيئة تحرير الشام"، بعد فرض الأخيرة سيطرتها على كامل محافظة إدلب بمعارك مع الجيش السوري الحر.

وقال المجلس المحلي في بيان اطلعت عليه "سمارت"، إن تجمع أم الخلاخيل الذي يتألف من قرى "أم الخلاخيل، وزرزور، والجدعان" ومزارع "العذاب، والفتوح، والسطة، والحجوز" والتي تضم 5200 نسمة، يعلن أنه بات تابعا لـ "حكومة الإنقاذ".

وسبق أن قال ناشطون إن "تحرير الشام" بدأت بمحاولة جعل جميع المؤسسات الموجودة في ريف حلب الغربي، تابعة لـ "حكومة الإنقاذ" وذلك بعد فرض سيطرتها على كامل المنطقة عقب معارك استمرت لأيام مع "الجبهة الوطنية للتحرير" التابعة للجيش السوري الحر.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 10 يناير، 2019 10:14:20 م خبر أعمال واقتصاد هيئة تحرير الشام
الخبر السابق
تركيا: عمليتنا العسكرية شرق الفرات ليست مرتبطة بالانسحاب الأمريكي من سوريا
الخبر التالي
"مفوضية اللاجئين": تضرر 11,301 لاجئا سوري في 361 مخيما بلبنان نتيجة العاصفة