مصدر خاص: "صقور وأحرار الشام" ستسلمان أسلحة وحواجز بموجب الاتفاق مع تحرير الشام

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 10 يناير، 2019 11:21:05 م خبر عسكري هيئة تحرير الشام

سمارت - إدلب

كشف مصدر خاص لـ "سمارت" الخميس، عن وجود بنود غير معلنة في الاتفاق المبرم بين "الجبهة الوطنية للتحرير" و"هيئة تحرير الشام"، تتضمن تسليم "ألوية صقور الشام" و"حركة أحرار الشام الإسلامية" أسلحتهما الثقيلة وبعض حواجزهما العسكرية.

وقال المصدر الذي ينتمي لـ "الجبهة الوطنية للتحرير"، إن "صقور وأحرار الشام" ستسلمان أسلحتهما الثقيلة لفصيل "تجمع دمشق" المنضوي في صفوف "الجبهة الوطنية" التابعة للجيش السوري الحر، بينما ستسلمان حواجزهما المتواجدة على أوتوستراد حلب – دمشق وأوتوستراد  حلب – اللاذقية لـ "فيلق الشام"، على أن تصبح تحت إدارة "تحرير الشام" بعد شهر واحد​.

وأضاف المصدر أنه من البنود غير المعلنة للاتفاق، إقامة "تحرير الشام" مقرات عسكرية لها في مدينتي معرة النعمان و أريحا جنوب إدلب، إضافة إلى نشر "الشرطة الإسلامية" التابعة لها مكان "الشرطة الحرة".

وأردف المصدر أن "صقور الشام" ستسلم عددا من الآليات العسكرية الثقيلة والحواجز المتواجدة على الطرق الدولية، بينما ستحتفظ بالحواجز الموجودة في المناطق التي تسيطر عليها، دون التطرق للأسلحة والحواجز التي ستسلمها حركة "أحرار الشام".

وأشار المصدر أن "صقور الشام" أبقت على مقاتليها في 24 نقطة مواجهة مع قوات النظام السوري شمالي سوريا، ممن لم تقحمهم بالاقتتال مع "تحرير الشام".

وتوصلت "تحرير الشام" و "الجبهة الوطنية" في وقت سابق الخميس، إلى اتفاق ينص على وقف المواجهات بينهما شمالي سوريا، وإخضاع المنطقة لـ"حكومة الإنقاذ"، الأمر الذي أدى لإعلان الشرطة "الحرة" تعليق عملها حتى إشعار آخر.

ويأتي الاتفاق بعد مواجهات بين "الجبهة الوطنية" و"تحرير الشام" استمرت لأيام، سيطرت خلالها الأخيرة على كامل ريف حلب الغربي، وعدة قرى وبلدات في محافظتي إدلب وحماة، وأسفر الاشتباكات عن قتلى وجرحى من الطرفين إضافة إلى مدنيين.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 10 يناير، 2019 11:21:05 م خبر عسكري هيئة تحرير الشام
الخبر السابق
"مفوضية اللاجئين": تضرر 11,301 لاجئا سوري في 361 مخيما بلبنان نتيجة العاصفة
الخبر التالي
"الأسايش" تحتجز عشر شاحنات وقود شمال الرقة