افتتاح أول منظومة إسعاف تربط جميع المشافي شمال وشرق حلب

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 13 يناير، 2019 10:39:44 م خبر اجتماعيإغاثي وإنساني صحة

سمارت - حلب

أعلن المجلس المدني في بلدة الراعي (52 كم شمال شرق مدينة حلب) شمالي سوريا، عن افتتاح أول منظومة إسعاف تربط جميع مناطق سيطرة فصائل الجيش السوري الحر والقوات التركية في ريف حلب الشمالي والشرقي.

وقال مدير العلاقات العامة والإعلام، والناطق الرسمي باسم المجلس المدني في البلدة علاء حمد لـ "سمارت"الأحد، إن هذه المنظومة ستربط جميع المشافي في المنطقة ابتداءً من مدينتي جرابلس والباب وصولا إلى مدينة عفرين.

وأضاف "حمد" أن مقر هذه المنظومة سيكون في مشفى الراعي، حيث خصصوا مكتبا ضمن المشفى يحوي أجهزة اتصال وحواسيب، ويضم أشخاصا مختصين لتلقي الاتصالات وتوجيه الأهالي إلى أقرب نقطة إسعاف.

ولفت "الحمد" أن المنظومة تضم 22 سيارة إسعاف موجودة في بلدة الراعي والمستوصفات والمراكز الصحية القريبة منها، مشيرا أن وزارة الاتصالات التركية ستقدم لهم أجهزة اتصال لاسلكية حديثة يمكن تتبعها عبر تقنية تحديد المواقع (GPS)، كما ستزودهم برقم اتصال ثلاثي للطوارئ.

وشهدت مناطق شمالي سوريا محاولات سابقة لتنسيق عمل المشافي والمراكز الطبية إذ أشرفت "مديرية صحة إدلب الحرة " بالتعاون مع منظمة "سوريا للإغاثة والتنمية" في وقت سابق على مشروع "الإحالة الصحية" الذي يهدف إلى ربط المشافي التخصصية والمراكز الصحية في المحافظة بنظام موحد.

كذلك سبق أن أطلق مبرمجان من محافظة إدلب، تطبيقا خدميا للهواتف المحمولة، حمل اسم "خدمات إدلب، يضم دليلا طبيا وخدميا، ويحوي معلومات عن أطباء ومشاف وصيدليات مناوبة والمجالس المحلية ومعلومات طبية متنوعة يقدمها أطباء.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 13 يناير، 2019 10:39:44 م خبر اجتماعيإغاثي وإنساني صحة
الخبر السابق
"حكومة الإنقاذ" تمنع إلقاء الخطب في الجوامع جنوب إدلب إلا بإذن مكتوب
الخبر التالي
قيادات من"الحر" بدرعا يحصلون على تعهد روسي بتأمين خروجهم باتفاق غير معلن