قطر: التطبيع مع النظام السوري تطبيع لشخص تورط بجرائم حرب

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 يناير، 2019 1:50:25 م خبر دوليسياسي مجتمع دولي

سمارت - تركيا

قال وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني الاثنين، إن "التطبيع مع النظام السوري في هذه المرحلة هو فقط تطبيع لشخص تورط في جرائم حرب".

وأضاف "آل ثاني" خلال مؤتمر صحفي، أن دعم قطر لتعليق عضوية النظام السوري في الجامعة العربية منذ اليوم الأول، كان مستندا إلى أسباب "ما تزال قائمة حتى الآن"، قائلا إن بلاده لا ترى أي عامل محفز لعودة سوريا إلى الجامعة.

وأوضح "آل ثاني" أنه لا يجد أي ضرورة لإعادة فتح السفارة القطرية في العاصمة السورية دمشق، وأنه لا توجد مؤشرات مشجعة على تطبيع العلاقات مع النظام.

ويأتي ذلك، بعد إعادة دولة الإمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين، افتتاح سفارتيهما في العاصمة السورية دمشق، بعد إغلاقهما لسبع سنوات، إضافة إلى  زيارة الرئيس السوداني لدمشق، وزيارة رئيس مكتب الأمن الوطني في مخابرات النظام علي مملوك إلى مصر.

وسبق أن أعلن مساعد الأمين العام لـ "جامعة الدول العربية" حسام زكي شهر كانون الأول 2018، أنه لم يطرأ أي تغيير على موقف "الجامعة" من عودة سوريا إليها، مشيرا إلى أن الزيارة الأخيرة للرئيس السوداني إلى دمشق لم تكن بالتنسيق معهم.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 يناير، 2019 1:50:25 م خبر دوليسياسي مجتمع دولي
الخبر السابق
"الجولاني": نحن مع استعادة المناطق الخاضعة لـ "العمال الكردستاني" في سوريا
الخبر التالي
قتيل وجريحان من "الحر" بانفجار لغم شمال حلب