"صحة حلب": نحو 250 ألف مدني سيفقدون الخدمات الطبية نتيجة تعليق الدعم

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 18 يناير، 2019 10:05:45 م خبر دوليعسكريإغاثي وإنساني هيئة تحرير الشام

سمارت - حلب

قالت مديرية صحة حلب "الحرة" الجمعة، إن نحو 250 ألف مدني سيفقدون الخدمات الطبية، نتيجة توقف الدعم عن 43 منشأة صحية غرب وجنوب مدينة حلب شمالي سوريا.

وأضاف مصدر خاص من "صحة حلب" في تصريح إلى "سمارت"، إن تعليق "الوكالة الألمانية للتعاون الدولي GIZ"  دعمها لمديرية الصحة في حلب، سيؤثر بشكل مباشر على 43 منشأة طبية تتلقى الدعم من المديرية، التي كانوا يقدمون لها الأدوية والمعدات الطبية واللوجستية للمنشأت، إضافة لبعض الكلفة التشغيلة ومشاريع الطاقة والمولادات الكهربائية.

وتابع: "ننضم بالوقت الحالي حملات مناصرة إعلامية إضافة إلى رسائل ومناشدات للمنظمات الدولية والدول المناحة في محاولة لإلغاء قرار تعليق الدعم، كما سنطرح الموضع في اجتماع المنظمات (كلاستر) الذي يعقد في تركيا كل شهر أو 15 يوما)، لافتا أن المناشدات والمناصرات وصلت لمنظمات دولية ودول مثل الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي.

وأرجع المصدر قرار تعليق الدعم عن مديريات الصحة نتيجة سيطرة "هيئة تحرير الشام" على إدلب وريف حلب الغرب والجنوبي وشمال حماة، حيث تزامن الحدثين بالفترة الزمنية نفسها، كما أن الجهات الداعمة أبلغتهم أن تعليق الدعم جاء نتيجة قرار سياسي من الاتحاد الأوروبي.

وكانت مديرية صحة حلب "الحرة" أصدرت إحصائية الثلاثاء الماضي، بتأثر 43 منشأة طبية بقرار "الوكالة الألمانية للتعاون الدولي GIZ"  بتعليق الدعم، منها 11 مشفى تقدم خدمتها لنحو 50 ألف مدنيا وتشغل 453 ممرض وطبيب وموظف غرب وجنوب حلب.

وسبق أن قالت مديرية الصحة "الحرة" بإدلب، إن قرار بعض المنظمات المانحة تعليق الدعم عن المشاريع الصحية يهدد 80 ألف مستفيد من نقص الخدمات الطبية في المحافظة.

وكانت "الوكالة الألمانية للتعاون الدولي GIZ" قد أعلنت الثلاثاء الفائت، تعليق دعمها للمشاريع الصحية ومديريات "الصحة الحرة" في محافظات حماة وإدلب وحلب واللاذقية بسوريا، حتى إشعار آخر.

ويأتي ذلك على خلفية مواجهات استمرت لأيام بين "تحرير الشام" والجيش السوري الحر في محافظات إدلب وحلب وحماة ، أسفرت عن إيقاف عمل المؤسسات المدنية و المدارس و الجامعات و مراكز الشرطة والحركة المرورية، ثم توصلهم إلى اتفاق يخضع المنطقة عسكريا وإداريا لـ "الهيئة".

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 18 يناير، 2019 10:05:45 م خبر دوليعسكريإغاثي وإنساني هيئة تحرير الشام
الخبر السابق
نجاة قيادي بـ "الحر" من محاولة اغتيال جنوب إدلب
الخبر التالي
اغتيال رئيسي بلديتين تابعتين للنظام في درعا