"محلي اللطامنة" يناشد تركيا التدخل لوقف خروقات النظام وروسيا

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 يناير، 2019 10:00:06 م خبر عسكريسياسي إدارة محلية

سمارت - حماة

ناشد المجلس المحلي لمدينة اللطامنة (35 كم شمال مدينة حماه) وسط سوريا الأحد، تركيا لوقف خروقات قوات النظام وروسيا، وقصفهما المتكرر لمنطقة "خفض التصعيد".

وطالب المجلس في بيان اطلعت عليه "سمارت"، الحكومة التركية "ألا تقف مكتوفة الأيدي" أمام تجاوزات قوات النظام بحق المدنيين بقصفها المكثف لمناطق شمال حماة براجمات الصواريخ والمدفعية الثقيلة، إضافة إلى تحليق طيران الإستطلاع الروسي والمسير واستهدافه المنطقة.

وأضاف المجلس في البيان أنه "لابد من موقف حازم لتركيا بردع هذه التجاوزات التي تحدث على بعد كيلومترات فقط عن نقاط المراقبة التركية"، على اعتبار أن الحكومة التركية أحد الدول الضامنة لـ"اتفاق أستانة".

وأشار المجلس أن الخروقات المتكررة لقوات النظام أدت إلى نزوح قسم من العائلات التي عادت لمدينة اللطامنة بعد توقيع الاتفاق على "المنطقة المنزوعة السلاح".

وتتعرض قرى وبلدات شمال وغرب حماة بشكل شبه يومي، لقصف مدفعي وصاروخي وجوي متكررمن قبل قوات النظام والطائرات الحربية الروسية، ما يسفر عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف المدنيين إضافة إلى دمار في البنى التحتية.

وسبق أن طالب المجلس المحلي في مدينة كفرزيتا السبت، تركيا باتخاذ "موقف حازم" حيال تجاوزات قوات النظام.

ويأتي القصف على الرغم من أن المنطقة تندرج ضمن اتفاق "خفض التصعيد الذي توصلت له الدول الراعية لمؤتمر الأستانة (تركيا، روسيا، إيران) في كانون الأول 2017.

 وأيضا اتفاق "المنطقة المنزوعة السلاح" الموقع بين روسيا وتركيا في 17 أيلول الفائت، الذي ينص على إنشاء منطقة خالية من السلاح الثقيل، تفصل مناطق سيطرة النظام عن مناطق الجيش السوري الحر والكتائب الإسلامية.

الاخبار المتعلقة

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 يناير، 2019 10:00:06 م خبر عسكريسياسي إدارة محلية
الخبر السابق
مظاهرة بالحسكة في الذكرى الأولى لبدء معركة عفرين
الخبر التالي
الاحتلال الإسرائيلي يفرج عن راعي أغنام اعتقله بالقنيطرة