مصدر مطلع: "حكومة الإنقاذ" ترفض الترخيص لجامعات خاصة لدوافع مالية

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 29 يناير، 2019 4:45:59 م خبر فن وثقافة هيئة تحرير الشام

سمارت - إدلب

قال مصدر مطلع لـ "سمارت" الثلاثاء، إن "حكومة الإنقاذ" العاملة في المناطق الخاضعة لـ "هيئة تحرير الشام" شمالي سوريا، ترفض الترخيص لجامعات خاصة لدوافع مالية.

وأضاف المصدر أن الجامعات الخاصة غير المرخصة وافقت على الترخيص لدى "مجلس التعليم العالي" التابع لـ "حكومة الإنقاذ" وفق المعايير المطلوبة، إلا أنها طلبت مهلة لتنفيذ ذلك، ليتفاجؤوا بقرار الإغلاق، مردفا "يبدو أنهم مصرين على إغلاق الجامعات".

ورجح المصدر أن "دوافع مجلس التعليم العالي من قرار إغلاق الجامعات كونها تأخذ من الطلاب رسوما رمزية مقارنة برسوم الجامعات التابعة له، (..) الجامعة الدولية للإنقاذ تتقاضى نحو 350 دولار أمريكيا سنويا، بينما جامعة أكسفورد – سوريا التابعة للأول رسومها تصل لـ 1700 دولار أمريكي سنويا".

وأشار المصدر أن طلاب الجامعات التي صدر بحقها قرار الإغلاق سيصعدون بالمظاهرات والاعتصامات، في محاولة للضغط على "حكومة الإنقاذ"، وضمان استمرار عمل الجامعات والعملية التعليمية فيها.

وأصدر "مجلس التعليم العالي" الاثنين، قرارا بإغلاق الجامعات الخاصة غير المرخصة لديها، وتوعده بإحالة ملفات جميع الجامعات للقضاء، وكوادرها التعليمية لـ "مجلس تأديب".

وسبق أن قال "مجلس التعليم العالي" السبت الماضي، إنه مقدم على ضم الجامعات الخاصة وإتباعها له في مناطق جنوب مدينة إدلب وغرب مدينة حلب، الأمر الذي رفضه اتحاد طلبة جامعة حلب "الحرة"، وسط احتجاجات طلابية جنوب إدلب على قرار "حكومة الإنقاذ" تعليق امتحاناتهم حتى ترخيص جامعتهم لديها.

وتحاول "حكومة الإنقاذ"  الضغط على المؤسسات المدنية والمجالس المحلية والجامعات لجعلها تابعة لها، بعد فرض "تحرير الشام"  سيطرتها على كامل المنطقة عقب معارك مع الجيش السوري الحر.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 29 يناير، 2019 4:45:59 م خبر فن وثقافة هيئة تحرير الشام
الخبر السابق
تذبذب سعر صرف الدولار الأمريكي أمام الليرة في سوريا
الخبر التالي
مجزرة بقصف للنظام على مدينة معرة النعمان بإدلب