"الدفاع المدني": التصريحات الروسية تشير إلى احتمالية شن ضربة كيماوية على إدلب

اعداد ميس نور الدين | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 2 فبراير، 2019 11:13:36 م خبر عسكري الكيماوي

سمارت - إدلب

اعتبر الدفاع المدني السوري السبت، التصريحات الروسية بزعم نقل "هيئة تحرير الشام" أسلحة كيماوية في إدلب شمالي سوريا، تشير إلى احتمالية شن ضربة كيماوية من قبل قوات النظام السوري وروسيا.

يأتي ذلك بعد تصاعد التصريحات الروسية التي تتهم الدفاع المدني (الخوذ البيضاء) بنقل أسطوانات محملة بمادة الكلور من غرب إدلب إلى جنوبيها، وأيضا "التخطيط لتمثيل مسرحية عن هجوم كيماوي ضد المدنيين".

واعتبر مدير الدفاع المدني رائد الصالح في تصريح إلى "سمارت"، أن "روسيا تمارس الدعاية والترويج ضد المدنيين بشكل عام والخوذ البيضاء بشكل خاص لتغطي على أعمالها".

وأضاف "تلك التصريحات عارية عن الصحة (..) نحن نأخذ أعلى درجات الحذر من ذلك لأنها تشير إلى بداية تحضير النظام وروسيا لاستخدام السلاح الكيماوي مجددا في إدلب".

وسبق أن قالت وزارة الخارجية الروسية في تموز الفائت، إنها لا تستبعد حصول هجوم كيماوي على إدلب لاتهام النظام بتنفيذه، ما أثار مخاوفا لدى الدفاع المدني الذي اعتبر هذه التصريحات تمهيدا لشن النظام هجوما كيماويا جديدا.

وكان مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون حذر السبت 5 كانون الثاني 2019، النظام السوري من استخدام الأسلحة الكيماوية ضد المدنيين بعد انسحاب قوات الولايات المتحدة من سوريا، كما سبق أن  حذّرت وزارة الدفاع الأمريكية روسيا من العبث بموقع قالت قوات النظام إن "الفصائل العسكرية" قصفته بالغازات السامة في مدينة حلب شمالي سوريا.

الاخبار المتعلقة

اعداد ميس نور الدين | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 2 فبراير، 2019 11:13:36 م خبر عسكري الكيماوي
الخبر السابق
ارتفاع أسعار لحوم المواشي بنسبة 34 بالمئة في حلب
الخبر التالي
"الوحدات" الكردية تعلن القبض على 6عناصر أجانب من تنظيم "الدولة" بدير الزور