حكم بالسجن والغرامة على المسؤولين عن وفاة مقاتل من "الحر" تحت التعذيب شمال حلب

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 8 فبراير، 2019 12:05:03 ص خبر عسكرياجتماعي عنف

سمارت - حلب

حكم مجموعة من القضاة الشرعيين بالسجن والغرامة على المسؤولين عن وفاة المقاتل في "فيلق الشام" التابع للجيش السوري الحر محمد إحسان العتر نتيجة التعذيب في أحد السجون التابعة لـ "الفيلق" في منطقة عفرين بحلب.

وقال القضاة في بيان لهم حصلت "سمارت" على نسخة منه، إنهم بعد التحقيق مع المتهمين الخمسة تبين أنهم مسؤولون عن قتل "العتر" بشكل "شبه متعمد"، حيث أمر القضاة بتجريم المدعي عليهم، وتغريمهم بمبلغ قدره 24 ألف دولار أمريكي لعائلة القتيل، إضافة لسجنهم فترات زمنية متفاوتة حسب صلة كل منهم بالحادثة.

ويقضي الحكم بحبس رئيس المكتب الأمني في قرية ميدان أكبس واثنين من المحققين مدة سنتين، بينما يحبس أحد السجانين سنة واحدة، والآخر ستة أشهر.

وأضاف القضاة أنه يمنع إخلاء سبيل المحكومين قبل دفع الغرامة المالية لذوي القتيل، حتى لو انتهت مدة محكوميتهم.

ويبقى القرار معلقا لحين توقيعه من القضاة الذين أصدروا الحكم، نتيجة تواجد كل منهم في منطقة بعيدة عن الأخرى.

إلى ذلك أعلن ذوو القتيل في بيان، قبولهم بالحكم الصادر عن القضاة المكلفين بالتحقيق بقضية "العتر"، مطالبين قيادات "فيلق الشام" الالتزام بالأحكام الصادرة، واتخاذ الاجراءات المناسبة لمنع وقوع حوادث مشابهة.

وسبق أن طالب وجهاء من محافظة حمص والقضاء العسكري "فيلق الشام" بتسليم المسؤولين عن مقتل أحد مقاتليه تحت التعذيب في منطقة عفرين، حيث أعفى "الفيلق" مدير المكتب الأمني لـ"قطاع الشمال" من منصبه، كما بدأ باتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة لمحاكمة المتسببين بالحادثة ومحاسبتهم.

ويواجه الجيش الحر في عفرين اتهامات من الناشطين بالقيام بعمليات خطف وقتل وسرقات، منذ سيطرته على كامل المنطقة شهر آذار 2018، إضافة إلى الانتهاكات التي يرتكبها عناصر الفصائل العسكرية بحق الأهالي والكوادر الطبية والمنظمات الإنسانية، و الناشطين، بتهم مختلفة.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 8 فبراير، 2019 12:05:03 ص خبر عسكرياجتماعي عنف
الخبر السابق
جرحى من "تحرير الشام" برصاص "حراس الدين" جنوب حلب
الخبر التالي
"فيلق الرحمن" يعلن انضمامه لـ "الجيش الوطني" شمال حلب