انطلاق "المؤتمر العام" لإيجاد إدارة موحد للشمال السوري

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 10 فبراير، 2019 3:39:37 م خبر سياسي هيئة تحرير الشام

سمارت - إدلب

انطلق "المؤتمر العام للثورة السورية" الأحد، في معبر باب الهوى على الحدود السورية التركية في محافظة إدلب بهدف إيجاد إدارة موحدة لشمالي سوريا.

وقال مراسل "سمارت" إن عشرات الشخصيات حضرت المؤتمر بـ"صفة  شخصية" وأبرزهم رئيس "حكومة الإنقاذ" العاملة بالمناطق الخاضعة لسيطرة "هيئة تحرير الشام" إضافة لأعضاء مجالس محلية وأكاديميين.

وأوضح المراسل أن الحاضرين عقدوا ورشات عمل لاختيار "لجنة انتخابات" لتشكيل "مجلس شورى" يقرر مصير الشمال السوري.

وسبق أن اجتمعت شخصيات سياسية وهيئات مدنية الأحد 3 شباط 2019، في مدينة إدلب لإطلاق مبادرة "المؤتمر العام للثورة السورية"، بهدف إيجاد إدارة مدنية وعسكرية موحدة للمناطق الخارجة عن سيطرة قوات النظام السوري.

وسبق أن بدأ عدد من الأشخاص والناشطين في محافظة إدلب، العمل لتشكيل لجنة تحضيرية بهدف التجهيز لعقد مؤتمر يجمع كافة القوى العاملة في المنطقة والحكومتين المؤقتة والإنقاذ لمناقشة إمكانية تشكيل حكومة جديدة، وعدد من القضايا الأخرى.

ويأتي ذلك تزامنا مع سيطرت "تحرير الشام" على كامل محافظة إدلب وريف حلب الغربي وحماة الشمالي، بعد مواجهات مع "الحر"، حيث انتهت باتفاق بينهما يفرض سيطرة الأولى عسكريا، والاعتراف بـ "حكومة الإنقاذ" العاملة بمناطقها سياسيا وإداريا.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 10 فبراير، 2019 3:39:37 م خبر سياسي هيئة تحرير الشام
الخبر السابق
"تحرير الشام" تعتقل قائد بـ"فيلق الشام" في إدلب
الخبر التالي
إصابة شاب بقصف للنظام شمالي حماة