الأمم المتحدة تشكل قائمة "المجتمع المدني" باللجنة الدستورية

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 10 فبراير، 2019 7:46:48 م - آخر تحديث بتاريخ : 10 فبراير، 2019 10:34:37 م خبر دوليسياسي الأمم المتحدة

تحديث بتاريخ 2019/02/10 21:34:17 بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

سمارت - تركيا

شكلت الأمم المتحدة الأحد، قائمة "المجتمع المدني" في اللجنة الدستورية السورية لتصبح بذلك اللجنة جاهزة لبدء أعمالها بعد تشكيل ثلث النظام السوري وثلث الهيئة العليا للمفاوضات المنبثقة عن مؤتمر "الرياض 2".

وكشف مصدر مطلع لـ"سمارت" أسماء القائمة المشكلة من قبل الأمم المتحدة إضافة إلى قائمتي النظام و"هيئة التفاوض"، فيما لم تعلن الأولى عن الأسماء بشكل رسمي.

ولفت المصدر أن أسماء قائمة "المجتمع المدني" "نهائية" إلا إذا ضغطت بعض الدول لتغيير "إسم أو إسمين" قبل يوم من بدء الاجتماعات إذ أن أعضائها يلعبون دور مفصلي في التصويت على مواد الدستور.

وبدوره أشار أحد أعضاء قائمة "المجتمع المدني" لـ"سمارت" أن المنظمة التي ينتمي لها أخذت الموافقة منه على ترشيحه لعضوية اللجنة منذ أشهر، مشيرا أنه لم يتلق أي دعوة لحضور الاجتماع الأول للجنة ولم يتبلغ مكان انعقاده.

وتضم قائمة "المجتمع المدني" كل من "إبراهيم الدراجي، إنصاف حمد، إنعام إبراهيم نيوف، إيمان شحود، أحمد شبيب، أحمد طالب الكردي، أنس جودة، بشير محمد القوادري، ترتيل تركي درويش، جافيا علي، جمانة قدور، حازم يونس قرفول، خالد عدوان الحلو، دلشا أيو، دورسين حسين الأوسكان، ديانا جبور، رغدان زيدان، رياض الداوودي، ريم تركماني، ريم منصور الأطرش، رئيفة سميع، سام دلة، سامي الخيمي، سليمان القرفان، سمر جورج الديوب، سوسن زكزك، صباح الحلاق، صابر بلول / عارف الشعال، عبد الأحد سمعان خاجو، عبود السراج، عصام التكروري، عمار منلا، عمر عبد العزيز حلاج، فاروق حجي مصطفى، فائق حويجة، مازن درويش، مازن غريبة، محاسن فاتح، محمد خير أيوب، محمد غسان القلاع، ماهر مالاندي /محمد ماهر قباقيبي، منى اسبيرو سلوم، منى فضل الله عبيد، موسى خليل متري، ميس كريدي، رشا لحلاح / ناريمان أحمد، نهى الشق، هادية قاوقجي (العمري(، هدى المصري، هشام الخياط".

وسبق أن قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو الأحد 3 شباط 2019، إن إنشاء "اللجنة الدستورية" السورية سيكون خلال الأيام القادمة، دون تحديد موعد دقيق للإعلان عنها.

وكان النظام السوري يعرقل اختيار أسماء بقائمة "المجتمع المدني"، بعد أن أكد المبعوث الأممي السابق إلى سوريا ستافان دي ميستورا الجمعة 26 تشرين الأول 2018، إن حكومة النظام السوري رفضت أي دور للأمم المتحدة في إطلاق "اللجنة الدستورية".

وأعلن البيان الختامي لمؤتمر "الحوار الوطني السوري" (سوتشي) نهاية شهر كانون الثاني 2018، تشكيل "لجنة دستورية" مهمتها صياغة "إصلاح دستوري" مؤلفة من حكومة النظام وشخصيات معارضة ممن حضرت المؤتمر الذي قاطعته "هيئة التفاوضومعظم كتل المعارضة السورية حينها.

 

 

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 10 فبراير، 2019 7:46:48 م - آخر تحديث بتاريخ : 10 فبراير، 2019 10:34:37 م خبر دوليسياسي الأمم المتحدة
الخبر السابق
جريحان لـ "قسد" بإطلاق نار من مجهولين غرب الرقة
الخبر التالي
مهجرون يتظاهرون ضد منظمة تركية و"إدارة المهجرين" شمال إدلب (فيديو)