انتهاء أعمال "قمة سوتشي" حول سوريا

اعداد خالد عبد الحميد | تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 فبراير، 2019 11:44:02 م خبر دوليعسكريسياسي محادثات الأستانة

سمارت - تركيا

انتهت أعمال القمة التي جمعت رؤساء كل من روسيا وتركيا وإيران في مدينة سوتشي الروسية الخميس، حيث أكد البيان الختامي على "استمرار العمل المشترك لإنهاء الأزمة السورية، ومكافحة الإرهاب، والحفاظ على وحدة الأراضي السورية".

وأشار البيان إلى اتفاق كل من روسيا وتركيا وإيران على تنسيق الجهود لـ "إحلال الأمن والاستقرار" شمالي شرقي سوريا، فيما اعتبر المجتمعون أن العمل المشترك بين الدول الثلاث "حقق خطوات إيجابية في طريق حل الأزمة السورية وإنهاء الحرب وعودة اللاجئين إلى ديارهم".

وأضاف البيان أن انسحاب القوات الأمريكية من سوريا سيعزز الأمن والاستقرار في سوريا، فيما قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في مؤتمر صحفي أعقب القمة إن انسحاب هذه القوات يجب ألا يتسبب بحدوث "فراغ أمني".

وجدد "أردوغان" التأكيد أن بلاده لن تسمح بوجود ممر إرهابي على حدودها الجنوبية، في إشارة إلى "وحدات حماية الشعب الكردية" التي تعتبرها تركيا تنظيما إرهابيا تابعا لـ "حزب العمال الكردستاني" (PKK).

وكشف أردوغان، أن القمة الثلاثية الخامسة حول سوريا ستعقد في تركيا دون تحديد موعدها، وأضاف أن روسيا وتركيا وإيران ليسوا بصدد إيجاد بديل عن محادثات جنيف حول سوريا.

وبخصوص تشكيل "الجنة الدستورية" السورية، قال أردوغان، إن بلاده تأمل تفعيل عمل لجنة متوازنة لصياغة الدستور بالتنسيق مع الأمم المتحدة وبأقرب وقت ممكن.

وتوصل رؤساء الدول الثلاثة الراعين لـ"محادثات أستانة" خلال اجتماعهم الثالث في طهران شهر أيلول 2018، إلى اتفاق لإنشاء منطقة منزوعة السلاح بعرض  15 – 20 كم في إدلب.

وعقدت عشر الجولات من المحادثات في العاصمة الكازاخية أستانة خلال السنوات الماضية، أفرزت اتفاقات مختلفة لوقف إطلاق نار في سوريا وناقشت ملفات المعتقلين وتشكيل دستور جديد للبلاد، دون التوصل إلى نتائج ملموسة حولها.

الاخبار المتعلقة

اعداد خالد عبد الحميد | تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 فبراير، 2019 11:44:02 م خبر دوليعسكريسياسي محادثات الأستانة
الخبر السابق
"قسد": لم يخرج أحد من قرية الباغوز بدير الزور طوال يوم الخميس
الخبر التالي
"بوتين": يجب ألا يؤثر وقف إطلاق النار في سوريا على مكافحة "الإرهاب