500 دونم خسائر المزارعين غرب إدلب بسبب فيضان نهر العاصي

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 6 مارس، 2019 12:06:11 ص خبر اجتماعيإغاثي وإنساني زراعة

سمارت - إدلب

بلغت خسائر المزارعين في منطقة جسر الشغور غرب إدلب شمالي سوريا، 500 دونم من الأراضي الزراعية بسبب فيضان نهر العاصي نتيجة فتح السدود من المناطق الخاضعة لسيطرة النظام السوري.

وقال مسؤول "المكتب الزراعي" في المنطقة أيمن قهوجي بتصريح إلى "سمارت" الثلاثاء، إن الأمطار الغزيرة التي هطلت هذا الموسم إضافة إلى فتح السدود على النهر من مناطق النظام في سهل الغاب بحماة أدى إلى ارتفاع منسوب النهر وغمره لقرابة 500 دونم من الأراضي الزراعية في منطقة جسر الشغور.

وأضاف "قهوجي" أن المياه أدت إلى اختناق جذور النباتات والأشجار الموجودة حول نهر العاصي في المنطقة وخسارة المحاصيل الزراعية، مطالبا المنظمات العاملة بالقطاع الزراعي دعم المزارعين.

من جانبه ذكر مزارع يلقب "الحاج أحمد" أن مياه النهر المحملة بالأوساخ جرفت محاصيله من الفول والبازلاء والقمح والشعير إضافة إلى تلف الأشجار المثمرة، موجها رسالة للمعنيين بمساعدتهم لايجاد حل لمعاناتهم.

بدوره أشار مزارع  من بلدة عين الباردة "أبو عبد الرحمن" أن الأراضي الزراعية من جسر الشغور حتى الأراضي التركية تغمر بالمياه نتيجة فتح سد "قرقور" وغيره من السدود، ما أسفر عن خسارته لمحصوله من الفول والملفوف.

وعملت قوات النظام على استخدام النهر كوسيلة للضغط على المدنيين في المناطق الخارجة عن سيطرته، حيث انخفض منسوب مياه نهر العاصي خلال الصيف بنسبة 90 بالمئة، في مدينة جسرالشغور ما أدى لخسائر كبيرة في المحاصيل الزراعية، حسب مسؤول زراعي في المجلس المحلي للمدينة.

الاخبار المتعلقة

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 6 مارس، 2019 12:06:11 ص خبر اجتماعيإغاثي وإنساني زراعة
الخبر السابق
جرح امرأة وطفل بقصف لقوات النظام على إدلب
الخبر التالي
تركيا تفتتح معبرها المقابل لـ "باب السلامة" لأول مرة منذ 8 سنوات