المشفى الوحيد شمال حماة مهدد بالإيقاف لعدم توفر الدعم

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 11 مارس، 2019 4:31:42 م خبر إغاثي وإنساني صحة

سمارت - حماة

قالت إدارة "مشفى اللطامنة الجراحي" الوحيد شمال مدينة حماة وسط سوريا، الاثنين، إنهم سيتوقفون عن تقديم خدماتهم الطبية للمرضى، نتيجة عدم توفر الدعم.

وقال المدير الإداري للمشفى أحمد السلوم في تصريح إلى "سمارت"، إن الكادر الطبي والإداري في المشفى يعمل منذ سبعة أشهر بشكل تطوعي، بعد توقف منظمة "أطباء عبر القارات" عن تقديم الدعم لهم نتيجة انتهاء العقد الموقع بينهما.

وأضاف "السلوم" أن المشفى سيتوقف عن العمل في غضون شهر أو أكثر بقليل في حال لم يتوفر الدعم اللازم للمشفى من أدوية ومستهلكات طبية وأجور الكادر الطبي والإداري.

ويستقبل المشفى الجراحي الوحيد شمال مدينة حماة بين 30 إلى 80 مريضا يوميا، حسب السلوم.

وناشدت إدارة المشفى في بيان لها اطلعت عليه "سمارت"، كافة الهيئات والمنظمات الإنسانية تقديم الدعم اللازم للمشفى، محذرة من انقطاع الرعاية الصحية والطبية للمقيمين شمال حماة.

وسبق أن قالت مديرية صحة حماة "الحرة" الأحد، إن 200 ألف مدني ثلثهم من الأطفال في مناطق شمال وغرب حماة، مهددين بنقص الخدمات الطبية نتيجة قرار تعليق الدعم عن المشاريع الصحية من قبل "الوكالة الألمانية للتعاون الدولي" (GIZ)، إلا أنها أكدت عودته الاثنين 26 شباط الماضي.

ويعاني القطاع الطبي في المناطق الخارجة عن سيطرة النظام السوري شمالي سوريا من صعوبات عدة، أبرزها قصف قواته وروسيا المباشر للمنشآت الطبية، والانتهاكات التي تقوم بها الأطراف المسلحة المختلفة، إضافة إلى نقص الدعم والتمويل.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 11 مارس، 2019 4:31:42 م خبر إغاثي وإنساني صحة
الخبر السابق
شهادات من مجندين لدى النظام تظهر الفروقات بين القطعات العسكرية التي تديرها إيران وروسيا
الخبر التالي
"الوحدات" الكردية تحتجز عائلة شرق الرقة بتهمة الانتماء لتنظيم "الدولة"