هروب سجناء من "سجن إدلب المركزي" بعد تعرضه لغارات يرجح أنها روسية

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 13 مارس، 2019 6:36:48 م خبر عسكري عدوان روسي

سمارت - إدلب

هرب عدد من السجناء المحتجزين في السجن المركزي بمدينة إدلب شمالي سوريا، التابع لـ "حكومة الإنقاذ" التي تعمل في مناطق سيطرة "هيئة تحرير الشام" بعد تعرضه لغارات جوية يرجح أنها روسية.

وقال مصدر متواجد في المنطقة لـ "سمارت"، إن الطائرات الحربية قصفت بالصواريخ منطقة عرب سعيد على أطراف مدينة إدلب، مضيفا أن هذه الغارات تركزت جميعها على "سجن  إدلب المركزي" الذي أصيب بتسعة صواريخ، ما أدى لتضرره واندلاع حريق فيه.

في أثناء ذلك تداول ناشطون صورا لشاحنات متوسطة تقل أكثر من عشرين شخصا من السجناء الفارين، فيما نشر بعدها مقطع مصور يظهر عشرات الفارين من االسجن، بعضهم حفاة على طريق بلدة سلقين غرب إدلب.

ويظهر في المقطع المصور بعض السجناء الجرحى ممن يرجح أنهم أصيبوا نتيجة الغارات التي طالت السجن، إضافة لوجود نساء بينهم، دون توفر معلومات عن عددهم الدقيق، أو الوجهة التي وصلوا إليها.

وأشار ناشطون أن السجناء الفارين بينهم عناصر من تنظيم "الدولة الإسلامية" وآخرون محتجزون بتهمة التعامل مع قوات النظام السوري وتنفيذ تفجيرات في المنطقة، دون وجود تصريح رسمي من "حكومة الإنقاذ" أو "تحرير الشام" حول ذلك.

وأسفرت الغارات التي طالت السجن المركزي عن سقوط جرحى دون توفر معلومات عن أعدادهم أو حالاتهم بسبب منع "حكومة الإنقاذ" و"تحرير الشام" الإعلاميين من الوصول إلى المنطقة، أو إلى المشافي التي استقبلت الجرحى.

وسبق أن هرب عدة سجناء من سجن إدلب المركزي في آب عام 2018، حيث قات "حكومة الإنقاذ" حينها أن السجن بتألف من قسمين أحدهما يتبع لها، والآخر للمكتب الأمني التابع لـ "هيئة تحرير الشام".

وتتعرض محافظة إدلب وأرياف حماة وحلب لقصف جوي ومدفعي وصاروخي متكرر من قبل قوات النظام وروسيا، إلا أنها كانت تتركز على أطراف المحافظة، حيث قتلت امرأتان وجرح العشرات بقصف جوي روسي على مخيم للنازحين قرب بلدة كفرعميم شرق إدلب صباح اليوم.

ويسفر قصف روسيا والنظام على محافظة إدلب عن قتلى وجرحى بين المدنيين، رغم أنها مشمولة بالاتفاق الروسي التركي الذي يتضمن إيقاف القصف على المنطقة.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 13 مارس، 2019 6:36:48 م خبر عسكري عدوان روسي
الخبر السابق
خروج مظاهرة في قرية الكرك بدرعا تطالب بإسقاط النظام
الخبر التالي
انتشال ثماني جثث جديدة من مقبرة في مدينة الرقة