خروج مظاهرتين في حلب رفضا لقصف النظام وروسيا لإدلب

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 13 مارس، 2019 10:16:53 م - آخر تحديث بتاريخ : 13 مارس، 2019 10:25:23 م خبر عسكريسياسياجتماعي مظاهرة

تحديث بتاريخ 2019/03/13 21:27:00 بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

سمارت ــ تركيا 

خرجت مساء الأربعاء، مظاهرتان في كل من مدينتي الباب ومارع بمحافظة حلب، رفضا لقصف النظام السوري وروسيا على إدلب المجاورة شمالي سوريا.

وقال أحد المشاركين في مظاهرة مدينة مارع شمال حلب محمد نجار لـ"سمارت"، إن المتظاهرين خرجوا تضامنا مع أهالي إدلب وحماة وحلب اللذين يتعرضون للقصف، وليطالبوا المجتمع الدولي باتخاذ موقف "حقيقي" لإيقاف المجازر التي يرتكبها النظام وروسيا في سوريا، كما دعوا تركيا لاتخاذ الاجراءات اللازمة لإيقاف ما يحصل.

ورفع المتظاهرون لافتات منها "المناطق المحررة تدمر وتحرق وتباد على يد الضامن الروسي" و"من ثوار مارع إلى ثوار إدلب نحن معكم حتى الموت".

كذلك شارك العشرات بمظاهرة خرجت في مدينة الباب شرق حلب ورفعوا لافتات كتب على منها "يا إدلب حنا معاكي للموت" و"نطالب تركيا بالتحرك الفوري لحماية المدنيين في إدلب"، بحسب شاهد عيان 

وقتل في وقت سابق الأربعاء، ما لايقل عن ثمانية أشخاص معظمهم نساء وأطفال الأربعاء، بغارات لطائرات حربية يرجح أنها روسية على أحياء سكنية وسط مدينة إدلب، لأول مرة منذ نحو عام تقريبا.

ويأتي ذلك وسط  استمرار الغارات والقصفالمدفعي والصاروخي على مناطق أخرى في المحافظة بشكل شبه يومي، رغم أنها مشمولة بالاتفاق الروسي - التركي الذي يتضمن إيقاف القصف على المنطقة.

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 13 مارس، 2019 10:16:53 م - آخر تحديث بتاريخ : 13 مارس، 2019 10:25:23 م خبر عسكريسياسياجتماعي مظاهرة
الخبر السابق
روسيا تقول إن الغارات التي نفذتها على مدينة إدلب كانت بالتنسيق مع تركيا
الخبر التالي
القبض على سجناء هاربين من سجن بإدلب بعد غارات روسية