هيئة طبية تابعة لـ "الإدارة الذاتية" تغلق إحدى نقاطها في مخيم الهول بالحسكة

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 مارس، 2019 9:55:02 م خبر إغاثي وإنساني صحة

سمارت - الحسكة
أغلقت هيئة طبية تابعة لـ "الإدارة الذاتية" الكردية إحدى نقاطها في مخيم "الهول" (70كم جنوب مدينة الحسكة) شمالي شرقي سوريا، نتيجة الاعتداء على كادرها من قبل بعض الوافدين مؤخرا من شرقي محافظة دير الزور المجاورة.

وقالت الإدارية في الهلال الأحمر الكردي التابع لـ "الإدارة الذاتية" جميلة حمي بتصريح إلى "سمارت" السبت، إنّهم أغلقوا النقطة الطبية الواقعة في القسم الرابع بالمخيم ودمجوا عملها مع نقطة آخرى تقع بالقسم الأول بعد تعرض كادرها لاعتداء بالحجارة من قبل بعض الوافدين مؤخرا من آخر معاقل تنظيم "الدولة الإسلامية" في قرية الباغوز.

وأضافت "حمي" أنهم سيستمرون في إغلاق النقطة حتى يحصلون على ضمانات بعدم تكرار الهجوم على كوادرهم، دون أن تذكر سبب الاعتداء أو الاجراءات التي اتخذتها "الإدارة الذاتية" بحقهم.

ولم يتسنى لـ"سمارت" التأكد من حادثة الاعتداء على كادر النقطة الطبية من مصادر مستقلة.

وأشارت  "حمي" أنهم سيعملون خلال الأيام القادمة على افتتاح مشفى ميداني ضمن المخيم بهدف تخفيف الضغط عن مشافي مدينة الحسكة التي ينقلون إليها يوميا وبشكل وسطي 50 جريح سابق ومصاب بمرض سوء التغذية.

وأوضحت أن المخيم يأوي قرابة 65 ألف شخص، في ظل نقص الطاقة الاستيعابية للمخيم وزيادة الحاجة للخدمات المقدمة للنازحين واللاجئين على رأسها الخدمات الطبية.

وكان "المجلس التنفيذي" التابع لـ"الإدارة الذاتية" افتتح مخيم "الهول" منتصف نيسان 2016، لاستقبال النازحين الفارين من مناطق سيطرة التنظيم، إذ يعاني قاطنو المخيم ظروفا صعبة، في ظل قلة الدعم، حيث قالت "منظمة الصحة العالمية"، إن أنباء وردتها حول وفاة ما لا يقل عن 29 طفلا  في المخيم معظمهم بسبب البرد.

الاخبار المتعلقة

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 مارس، 2019 9:55:02 م خبر إغاثي وإنساني صحة
الخبر السابق
جريح بقصف لقوات النظام على محافظة إدلب
الخبر التالي
مقتل امرأة وطفلتها وجرحى بحادث مروري جنوب إدلب