"قسد": الآلاف من عناصر وأسر تنظيم "الدولة" "استسلموا" شرق دير الزور

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 17 مارس، 2019 2:51:43 م خبر عسكري وحدات حماية الشعب الكردية

سمارت - دير الزور
أعلنت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) الأحد، عن "استسلام الآلآف" من عناصر وأسر تنظيم "الدولة الإسلامية" في آخر معاقله بقرية الباغوز شرق دير الزور شرقي سوريا.

وقالت "قسد" في بيان اطلّعت عليه "سمارت"، إن 29600 عنصر وشخص من عائلات عناصر تنظيم "الدولة" سلّموا أنفسهم لها، فيما بلغ عدد المدنيين الذين نقلتهم "قسد" من الباغوز إلى مناطق سيطرتها 37 ألف مدني، وذلك منذ انطلاق المعركة ضد التنظيم في كانون الأول الفائت.

وأشارت "قسد" أنها اعتقلت 520 عنصر من تنظيم "الدولة" بعمليات خاصة، وقتلت 1306 منهم وجرحت آخرين، فيما قتل 11 من عناصرها وجرح 61 آخرين، بحسب البيان.

ويتحصن عناصر التنظيم في مساحة صغيرة من قرية الباغوز، دون توفر معلومات دقيقة عن أعدادهم إلا أن مصادر عسكرية تقدرها ببضع مئات، إضافة لوجود أعداد من المدنيين ممن تقول "قسد" إن التنظيم يتخذهم دروعا بشرية.

ويأتي ذلك بعد إعلان "قسد" أن النقاط الخاضعة للتنظيم في الباغوز ومخيمها وبساتينها أصبحت ساقطة ناريا، ويحاولون طرد ما تبقى من عناصر الأخير  باتجاه مخيم القرية من الجهة الجنوبية الشرقية وحصاره هناك.

ورغم اقتراب السيطرة على آخر معاقل التنظيم، إلا أنه لا تتوفر معلومات دقيقة عن مصير قادة الصف الأول لدى التنظيم، وعلى رأسهم زعيمه "أبو بكر البغدادي"، وسط أنباء عن وجوده في الأراضي العراقية.

وخرج آلاف المدنيين بينهم أسر للتنظيم من الباغوز خلال الأيام القليلة الماضية إلى مناطق سيطرة "قسد" كما أفرج التنظيم عن عدد من المحتجزين والأسرى لديه وذلك ضمن اتفاق بين الطرفين، إلا أن قيادي في "قسد" قال إنهم "يتفاجئون يوميا بوجود أعداد جديدة من عناصر التنظيم وعائلاتهم في القرية".

الاخبار المتعلقة

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 17 مارس، 2019 2:51:43 م خبر عسكري وحدات حماية الشعب الكردية
الخبر السابق
مقتل مدني بانفجار لغم أرضي في بلدة قباسين بحلب
الخبر التالي
قوات النظام تعتقل عشرة شبان شرق دير الزور