نزوح قرابة 23000 عائلة ومقتل 200 مدني خلال شهرين شمالي سوريا

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 1 أبريل، 2019 3:10:05 م خبر عسكريإغاثي وإنساني جريمة حرب

سمارت - إدلب

وثق "فريق منسقو الإستجابة" الاثنين، نزوح 22746 عائلة ومقتل 199 مدني بينهم أطفال، بسبب قصف قوات النظام السوري وروسيا على شمالي سوريا منذ بداية شهر شباط وحتى نهاية شهر آذار 2019.

وقال الفريق في تقرير له اطلعت عليه "سمارت" إن 141406 نسمة نزحوا في المناطق الخارجة عن سيطرة قوات النظام في محافظات حماة وإدلب وحلب.

وأشار التقرير أن قصف قوات النظام تسبب بمقتل 199 مدني بينهم 76 طفلا وطفلة موزعين (163 في إدلب، 31 في حماة، 3 في حلب، 2 في اللاذقية).

ودعا التقرير الهيئات الدولية للضغط على النظام وروسيا لإيقاف أعمالهم العسكرية في المحافظات، والكف عن الحملات الدعائية حول استخدام الأسلحة الكيميائية، لأنها تبرير لروسيا لاستخدام هذا النوع من الأسلحة ضد المدنيين.

وتتعرض محافظات إدلب وحماة وحلب لقصف جوي ومدفعي وصاروخي متكرر من قبل قوات النظام وروسيا، يسفر عن قتلى وجرحى بين المدنيين، رغم أنها مشمولة بالاتفاق الروسي التركي الذي يتضمن إيقاف القصف على المنطقة.

وتندرج محافظة إدلب ضمن اتفاقي "خفض التصعيد" الذي توصلت له الدول الراعية لمؤتمر الأستانة (تركيا، روسيا، إيران) في كانون الأول 2017، وأيضا اتفاق "المنطقة المنزوعة السلاح" الموقع بين روسيا وتركيا في 17 أيلول الفائت.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 1 أبريل، 2019 3:10:05 م خبر عسكريإغاثي وإنساني جريمة حرب
الخبر السابق
قتيل وجرحى بقصف صاروخي لقوات النظام على شمال حماة
الخبر التالي
عناصر منضمون حديثا للنظام يمنعون رتلا لـ"ميليشات إيرانية" دخول درعا