وقفة شرق حلب بذكرى مجزرة الكيماوي في مدينة خان شيخون

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 5 أبريل، 2019 5:06:39 م خبر سياسياجتماعي الكيماوي

سمارت - حلب

خرج الجمعة، عشرات الأشخاص في مدينة الباب (39 كم شرق مدينة حلب) شمالي سوريا، في وقفة بمناسبة الذكرى الثانية للهجوم الكيماوي الذي شنته قوات النظام السوري على مدينة خان شيخون.

وتجمع العشرات من المهجرين والأهالي أمام مسجد "فاطمة" في مدينة الباب، للمطالبة بمحاسبة رئيس النظام السوري بشار الأسد، نتيجة قصف الأحياء السكنية في خان شيخون بالأسلحة الكيميائية.

ورفع المحتجون علم الثورة السورية وصور لضحايا الهجوم الكيماوي، إضافة إلى لافتات كتب على بعضها "مجازر بلا دماء.. زملكا.. خان شيخون.. خان العسل.. دوما.. كيماوي الأسد، الصامتون عن مجازر الكيماوي شركاء الأسد، ومايزال القاتل طليقا من غير حساب".

وتظاهر في وقت سابق الجمعة، مئات الأشخاص في بلدة كفرتخاريم (00 كم شمال مدينة إدلب) شمالي سوريا، تحت مسمى "محاكمة القاتل بشار الكيماوي" بمناسبة الذكرى الثانية لمجزرة الكيماوي في مدينة خان شيخون.

وسبق أن نظم الدفاع المدني في مدينة الأتارب غرب حلب، والمجلس المحلي في مدينة خان شيخون قبل يوم، وقفتين بمناسبة الذكرى الثانية للهجوم الكيماوي الذي شنته قوات النظام على خان شيخون.

وقصفت طائرات النظام الحربية بغازات سامة مدينة خان شيخون 4 نيسان الف 2017، قتل على إثره العشرات من المدنيين جلهم أطفال ونساء وأصيب المئات، حيث لاقى الهجوم تنديد واسع من دول العالم، وردت عليه الولايات المتحدة بهجوم صاروخي استهداف مطار الشعيرات في حمص، الذي قالت إن الطائرات أقلعت منه.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 5 أبريل، 2019 5:06:39 م خبر سياسياجتماعي الكيماوي
الخبر السابق
الجيش التركي يسيّر دوريته 16 بين محافظتي إدلب وحماة
الخبر التالي
مظاهرة في بلدة صوران شمال حلب ضد المجلس المحلي