دول غربية تؤكد عزمها على محاسبة النظام لاستخدامه الأسلحة الكيمائية

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 6 أبريل، 2019 12:45:08 م خبر دوليعسكري الكيماوي

سمارت - تركيا

أكدت كل من الولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا وبريطانيا عزمها على محاسبة النظام السوري لاستخدامه الأسلحة الكيمائية في سوريا، وذلك بمناسبة الذكرى الثانية على مجزرة الكيماوي التي ارتكبتها قواته في مدينة خان شيخون بإدلب عام 2017.

وقالت حكومات الدول الثلاث في بيان مشترك السبت، إن هذه الهجمات تعتبر انتهاكا للأعراف الدولية و"نحذر من أي استخدام للأسلحة الكيميائية من قبل نظام الأسد، ونظل ثابتين في عزمنا على الرد بالشكل المناسب، ومحاسبته على قتله لرجال ونساء وأطفال أبرياء باستخدام هذه الأسلحة الفظيعة".

وأضاف البيان أن الدول ملتزمة بتعزيز صلاحيات منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، والعمل جار من قبل فريق التحقيق بالمنظمة والمعني بتحديد المسؤولية عن استخدام هذه الأسلحة في سوريا، مشيرا " لن نتردد باتخاذ إجراء بقوة وبسرعة في حال استخدم نظام الأسد هذه الأسلحة مجددا في المستقبل".

يذكر أن طائرات النظام الحربية قصفت بالغازات السامة مدينة خان شيخون يوم 4 نيسان 2017، قتل على إثرها العشرات من المدنيين جلهم أطفال ونساء وأصيب المئات، حيث لاقى الهجوم تنديدا واسعا من دول العالم، وردت عليه الولايات المتحدة بهجوم صاروخي استهداف مطار الشعيرات في حمص، الذي قالت إن الطائرات أقلعت منه.

وأشار مدير منظمة حظر الأسلحة الكيميائية فرناندو أرياس في وقت سابق، أن المنظمة ستعين فريقا يتألف من عشرة خبراء للبدء بتحديد المسؤولين عن استخدام الغازات السامة في سوريا، في حينحصلت المنظمة على سلطات إضافية لتحديد الجهات المسؤولة عن شن الهجمات خلال جلسة  لمجلس الأمن في حزيران 2018، وسط رفض من النظام السوري وحليفتيه ورسيا وإيران.

وأظهرت تقارير أصدرتها لجنة مشتركة من المنظمة والأمم المتحدة مسؤولية النظام عن شن عدة هجمات بالغازات السامة على مدن وبلدات في سوريا خلال السنوات الفائتة، إضافة إلى هجمات نفذها تنظيم "الدولة الإسلامية".

الاخبار المتعلقة

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 6 أبريل، 2019 12:45:08 م خبر دوليعسكري الكيماوي
الخبر السابق
إصابة مقاتل من "الجبهة الوطنية للتحرير" بانفجار عبوة ناسفة جنوب إدلب
الخبر التالي
خروج شاحنات نفط من مناطق سيطرة "قسد" إلى مناطق النظام