"منسقو الاستجابة": أكثر من 25 ألف عائلة نزحت شمالي ووسط سوريا بسبب قصف النظام

اعداد مصطفى الشمالي | تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 8 أبريل، 2019 3:05:35 م خبر عسكريإغاثي وإنساني نزوح

قال "فريق منسقو الاستجابة" الاثنين، إن 25776 عائلة نزحت من المناطق التي تتعرض لقصف قوات النظام السوري وروسيا في محافظات إدلب وحماة وحلب شمالي ووسط البلاد، وذلك منذ شباط الفائت.

وأضاف الفريق في بيان اطلعت عليه "سمارت"، أن الأعداد وثقت منذ بدء حملة القصف في شهر شباط الفائت وحتى الآن، حيث توزع النازحون على أكثر من 35 بلدة وناحية ممتدة من مناطق "درع الفرات" بحلب وصولا إلى مناطق شمال وغرب البلاد.

وأشار البيان إلى مقتل 244 شخصا بينهم 90 طفلا متوزعين على محافظات إدلب وحماة وحلب واللاذقية، حيث وثق منهم أكثر من 45 مدنيا بينهم 14 طفلا خلال الأسبوع الفائت وحده.

وناشد الفريق المجتمع الدولي والأمم المتحدة بتحمل مسؤولياتها اتجاه قاطني المنطقة، مطالبا المنظمات والهيئات الإنسانية الإسراع في عمليات الاستجابة للنازحين ومساعدتهم.

وخلال الفترة الماضية تعرضت محافظة إدلب وغرب وشمال حماة لقصف مكثف من قبل النظام وروسيا، ما أسفر عن سقوط عشرات القتلى والجرحى من المدنيين، ما دفع المدارس لتعليق دوامها.

ويأتي القصف المتكرر على إدلب ومناطق شمال وغرب حماة رغم أنها مشمولة بالاتفاق الروسي التركي الذي يتضمن إيقاف القصف على المنطقة.

وتشكلت منظمة "منسقو الاستجابة" عام 2015، وتضم مجموعة من المتطوعين، يعملون على مساعدة وإحصاء عدد المهجرين والنازحين وسط وشمال سوريا، وتوجيه المنظمات الإنسانية لمساعدتهم.

الاخبار المتعلقة

اعداد مصطفى الشمالي | تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 8 أبريل، 2019 3:05:35 م خبر عسكريإغاثي وإنساني نزوح
الخبر السابق
قوات النظام تعتقل ستة أشخاص في دير الزور
الخبر التالي
تنظيم "الدولة" يعدم مقاتلين سابقين بـ "الحر" في البادية السورية