"تحرير الشام" تفرج عن ناشط إعلامي احتجزته لـ 24 ساعة غرب حلب

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 8 أبريل، 2019 7:20:25 م خبر عسكري هيئة تحرير الشام

سمارت - حلب

أفرجت "هيئة تحرير الشام" الاثنين، عن الناشط الإعلامي عمر الأخرس، بعد احتجازه من على أحد حواجزها قرب مدينة دارة عزة (27 كم غرب مدينة حلب) شمالي سوريا، نحو 24 ساعة.

وقال مصدر مقرب من "الأخرس"، إن "تحرير الشام" أفرجت عن الأخير بعد تدخل عددا من أعضاء "حكومة الإنقاذ" العاملة في المناطق الخاضعة للأولى، إضافة إلى الضغط الإعلامي الذي شارك به الناشطين والإعلاميين.

وأضاف المصدر أن "الأخرس" كان متفق مع "تحرير الشام" خضوعه لـ "دورة شرعية" لمدة 15 يوما، مقابل سماحها له بالعودة إلى منزله وعائلته في مدينة الأتارب، إلا أن الأشخاص الذين توسطوا له تمكنوا من إخراجه وإيصاله إلى منزله.

وذكر "الأخرس" على صفحته الرسمية في "فيسبوك" أن "تحرير الشام" أطلقت سراحه بعد تقديمه اعتذار لها، دون توضيح ما طبيعة الاعتذار.

وقالت مصادر مقربة من "الأخرس" قبل يوم، إن "تحرير الشام" احتجزته خلال عودته من منطقتي "درع الفرات وغصن الزيتون" شمال حلب، إلى منزله في مدينة الأتارب، بعد حصوله على تطمينات من شخصيات مقربة من الأولى بعدم التعرض له.

وتكررت في الآونة الأخيرة اعتقالات "تحرير الشام" لكوادر طبية وإعلامية وموظفين منظمات إنسانية وإغاثية بتهم مختلفة، دون عرضهم على المحاكم، أو الكشف عن تهمهم ومكان اعتقالهم.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 8 أبريل، 2019 7:20:25 م خبر عسكري هيئة تحرير الشام
الخبر السابق
جريح من "تحرير الشام" بانفجار غرب حلب
الخبر التالي
الولايات المتحدة تدرج "الحرس الثوري" الإيراني على قائمة المنظمات الإرهابية