أردوغان: تركيا وقفت عائقا أمام ارتكاب المجازر بحق المدنيين في إدلب

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 8 أبريل، 2019 10:29:23 م خبر دوليعسكري تركيا

سمارت - تركيا
قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الاثنين، إن بلاده وقفت عائقا أمام ارتكاب مجازر بحق المدنيين من قبل قوات النظام السوري وروسيا في محافظة إدلب شمالي سوريا.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مع نظيره التركي "أردوغان" بالعاصمة موسكو للحديث عن أوضاع محافظة إدلب ومناطق شرق نهر الفرات.

وأضاف "أردوغان": "حققنا نتائج إيجابية خلال الفترة الماضية في إدلب وغيرها من المناطق (...) وقفنا عائقا أمام ارتكاب المجازر بحق المدنيين وحصلنا على النتائج (...) نسعى لكي يسود الأمن فيها كما جرى بمدينتي جرابلس والباب في حلب".

بدوره قال "بوتين" إن روسيا وتركيا تسعيان لوقف جميع الخروقات التي تحصل بإدلب وإيجاد حلول جذرية شأنها القضاء على جميع "التنظيمات الإرهابية" التي تشكل خطرا على المنطقة (في إشارة إلى هيئة تحرير الشام).

وتتعرض إدلب وقرى شمالي محافظة حماة  لقصف مدفعي وصاروخي متكررمن قبل قوات النظام وجوي من قبل الطائرات الروسية ما يسفر عن قتلى وجرحى بين المدنيين، رغم أن المنطقة مشمولة بالاتفاق الروسي التركي الذي يتضمن إيقاف القصف.

أما بما يتعلق في منطقة شرق نهر الفرات جدد "أردوغان" تأكيده على ضرورة إنهاء وجود التنظيمات الإرهابية شرق نهر الفرات (في إشارة إلى وحدات حماية الشعب الكردية).

وأضاف "أردوغان":  "الوحدات الكردية تشكل خطرا إرهابيا لا يختلف عن خطر تنظيم "الدولة الإسلامية" في تهديد أرض وشعب سوريا (...) مصرون على القضاء عليها (...) لن نسمح بتشكيل كيان يهدد أمننا القومي".

وتصر تركيا على شن عملية عسكرية ضد "الوحدات" الكردية التي تعتبرها امتدادا لـ "حزب العمال الكردستاني" المصنف على "قوائم الإرهاب" العالمية، إلا أنها أجلتها بعد قرار الانسحاب الأمريكي من شمالي شرقي سوريا.

 

 

الاخبار المتعلقة

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 8 أبريل، 2019 10:29:23 م خبر دوليعسكري تركيا
الخبر السابق
تركيا تدرب "الحر" على الإنزال الجوي تمهيدا للعملية العسكرية ضد "قسد"
الخبر التالي
"قسد" تعتقل عشرات الشبان في الرقة لتجنيدهم في صفوفها