مظاهرة ضد "تحرير الشام" و"حكومة الإنقاذ" في مدينة إدلب

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 11 أبريل، 2019 6:46:42 م خبر عسكريسياسياجتماعي هيئة تحرير الشام

سمارت - إدلب

تظاهر الخميس، مئات الأشخاص بينهم نساء وأطفال في مدينة إدلب شمالي سوريا، ضد "هيئة تحرير الشام" و"حكومة الإنقاذ" العاملة بمناطق الأخيرة، على خلفية مقتل شخص تحت التعذيب في سجن إدلب المركزي.

وانطلق المحتجون من دوار "معرة مصرين" شمالي إدلب، نحو المقبرة لتشييعهم الشاب مروان أحمد العمقي الذي قتل تحت التعذيب، مرورا بحاجز لـ "تحريرالشام" على الطريق الواصل بين مدينتي إدلب ومعرة مصرين.

ورفع المحتجون علم الثورة السورية وصورا لـ "العمقي"، وهتفوا ضد "تحرير الشام" وقائدها "أبو محمد الجولاني"، إضافة لوزير العدل في "حكومة الإنقاذ" إبراهيم شاشو ومدير سجن إدلب المركز يلقب نفسه "أبو معاذ"، كما طالبوا بمحاسبة المسؤولين عن مقتل "العمقي" تحت التعذيب".

وحدد الطب الشرعي في وقت سابق الخميس، سبب وفاة السجين الموقوف لدى "تحرير الشام" في السجن المركزي بمدينة إدلب، أنه رضوض أدت لتوقف القلب وقصور كلوي.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 11 أبريل، 2019 6:46:42 م خبر عسكريسياسياجتماعي هيئة تحرير الشام
الخبر السابق
مقتل طفلة وإصابة شقيقها بانفجار لغم في الرقة
الخبر التالي
مخيم شمال إدلب يشتكي انقطاع المساعدات عنه منذ ستة أشهر