قتلى لقوات النظام بقصف صاروخي على مدينة حلب و"الحر" يتهم إيران

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 أبريل، 2019 7:12:48 م خبر عسكري إيران

سمارت - حلب

قتل ستة عناصر بقوات النظام السوري وجرح آخرون الأحد، نتيجة سقوط صواريخ على شارع النيل وحي الخالدية في مدينة حلب شمالي سوريا، فيما اتهم الجيش السوري الحر الميليشيات الإيرانية بالمسؤولية عن القصف.

وقال مصدر طبي لـ"بوابة حلب" أحد مشاريع "سمارت" إن ثمان قذائف صاروخية استهدفت الحيين ما تسبب بمقتل ستة عناصر، كما جرح ثلاثة عناصر آخرين وامرأة ومدني، مشيرا أن الحالات نقلت إلى المشفى العسكري ومشفى الرازي.

وأعلنت وسائل إعلام النظام مقتل خمسة عناصر من فرع "أمن الدولة" الأمني نتيجة استهداف سيارتهم بصاروخ "غراد" في حي الخالدية دون أي إضافات أخرى.

ونفى قائد فصيل "جيش حلب" التابع للجيش السوري الحر الملقب "النقيب أمين" بتصريح إلى "سمارت" إطلاق أي قذائف على المدينة متهما الميليشيات الإيرانية بقصف المدينة بسبب خلافها مع القوات الروسية، دون إيضاح سبب الخلافات.

ولفت المصدر الطبي لـ"سمارت" أن الممرضين في المشافي أعلنوا الاستنفار لاستقبال الجرحى، إلا أن ميليشيات "الشبيحة" تدخل المشافي وتشيع الفوضى فيها وتصرخ على الممرضين.

وفي سياق آخر، أعلنت "هيئة تحرير الشام" عبر وسائل إعلامها استهداف بقذائف "B9" الصاروخية مواقع لقوات النظام في بلدة خان طومان بريف حلب الجنوبي.

ويرى محللون سياسيون أن هناك صراع نفوذ بين روسيا وإيران على الأراضي السورية، في ظل التنسيق العسكري المعلن بين الأولى و"إسرائيل" التي تطالب بشكل دائم بانسحاب الميليشيات الإيرانية من سوريا، وتؤكد على استهدافها المستمر.

 

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 أبريل، 2019 7:12:48 م خبر عسكري إيران
الخبر السابق
جريحان برصاص قوات النظام في مدينة حمص
الخبر التالي
"قسد" تعتقل سبعة شبان في الرقة لتجنيدهم في صفوفها