الجيش التركي يسيّر دوريتين عسكريتين شمالي سوريا

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 أبريل، 2019 1:23:11 م خبر دوليعسكري تركيا

سمارت - إدلب

سيّر الجيش التركي الثلاثاء، دوريتين عسكريتين بين محافظات حلب وإدلب وحماة شمالي سوريا، بموجب الاتفاق التركي – الروسي.

وقال ناشطون محليون لـ "سمارت"، إن الدوريتين انطلقتا سوية، الأولى من نقطة المراقبة في قرية شير مغار شمال مدينة حماة، وتوجهت نحو حي الراشدين غرب مدينة حلب، بينما اتجهت الثانية من قرية تل الطوقان شرق مدينة إدلب وصولا إلى قرية الصرمان جنوبها.

وأضاف الناشطون أن كل دورية تألفت من أربع آليات عسكرية ثقيلة إضافة إلى سيارة تحمل ضباطا أتراك، برفقة سيارات تحمل عناصر من "فيلق الشام" المنضوي في صفوف "الجبهة الوطنية للتحرير" التابعة للجيش السوري الحر.

وأشار الناشطون أن الدوريتان رقمهما 26 و27، حيث سيّر الجيش التركي أمس الاثنين الدورية رقم 25 بين قرية تل الطوقان وصولا إلى حي الراشدين.

ويسيّر الجيش التركي بين الحين والآخر دوريات عسكرية في "المنطقة منزوعة السلاح" في محافظات حلب وإدلب وحماة شمالي  ووسط سوريا، تنفيذا للاتفاق الموقع بين روسيا وتركيا.

ونشرت تركيا نقاط مراقبة في قلعة جبل سمعان بحلب وقرية صلوة والصرمان بإدلب ومورك بحماة،  كما تدخل أرتال عسكرية بشكل مستمر إليها، وذلك بعد أن أعلنت تركيا بدء نشر قواتها وتشكيل النقاط ضمن إطار تنفيذ اتفاق "تخفيف التصعيد" المتفق عليه في محادثات "أستانة 6".

 ويأتي ذلك في وقت تتعرض محافظة إدلب لقصف مدفعي وصاروخي متكرر من قبل قوات النظام وروسيا، يسفر عن قتلى وجرحى بين المدنيين، رغم أنها مشمولة بالاتفاق الروسي التركي الذي يتضمن إيقاف القصف على المنطقة.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 أبريل، 2019 1:23:11 م خبر دوليعسكري تركيا
الخبر السابق
مقتل امرأة بقصف صاروخي لقوات النظام غربي حماة
الخبر التالي
"فريق الاستجابة" ينتشل جثث جديدة في الرقة