مؤسسة "أورينت" تبدأ حملة فصل ثالثة تطال عشرات الموظفين

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 17 أبريل، 2019 4:30:00 م خبر فن وثقافة إعلام

سمارت - سوريا

بدأت مؤسسة "أورينت" الإعلامية الأربعاء، حملة فصل ثالثة تطال عشرات الموظفين، بحجة "تخفيض النفقات وإعادة هيكلة المؤسسة".

وقالت مصادر من داخل قناة "أورينت" التلفزيونية لـ"سمارت" إن قرابة 35 موظفا من صحفيين وفنيين ومراسلين تطالهم حملة الفصل من العمل موزعين على المكاتب داخل المحافظات السورية ومكاتب الريحانية وعينتاب وإسطنبول في تركيا ومقر القناة في مدينة دبي بدولة الإمارات.

وأشارت المصادر أن قرار الفصل يشمل مدير مكتب الريحانية عبد الحميد سلات الملقب بـ"زكي الإدلبي" ومراسلة مكتب عينتاب آلاء صبرة، بينما لم يبلغ باقي المفصولين بالقرار حتى الآن.

ولفتت المصادر أن إدارة القناة أصدرت قرارين أحدهما بنقل المدير التنفيذي لمؤسسة "أورينت" الإعلامية مهند السيد علي من مدينة إسطنبول التركية إلى مدينة دبي بدولة الإمارات، والآخر تسليم رئيسة "قسم المراسلين والمقابلات" الصحفية اللبنانية جمانة النونو رئاسة تحرير القناة.

وأوضحت المصادر أن الحملة الثانية منذ أيام طالت ثمانية موظفين بمقر القناة في مدينة دبي بينهم مدير "قسم المراسلين والمقابلات" في مقر القناة بدبي أنمار السيد، بينما قدم رئيس تحرير المؤسسة فادي علوش استقالته دون معرفة الأسباب.

وطالت الحملة الأولى 25 موظفا شهر آذار 2019، ستة منهم من مكتب المؤسسة بإسطنبول والباقي من المقر الرئيسي للقناة بدبي.

ونوهت المصادر أن الموظفين في القناة يتخوفون من حملات فصل أخرى، بينما شوهدت سيارة إسعاف تدخل مقر القناة بدبي لنقل أحد الموظفين المفصولين بالحملة الأولى بسبب حالة إغماء.

وتعاني العديد من المؤسسات الإعلامية السورية الداعمة للثورة السورية انقطاع الدعم المقدم من الدول المانحة والمؤسسات الأوروبية والأمريكية المهتمة بحريات التعبير والإعلام، فيما يرى صحفيون سوريون غياب الخطط الواضحة لدى إدارات هذه المؤسسات للوصول إلى الاستقلالية المالية بما يكفل استمرارها في حال توقف الدعم.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 17 أبريل، 2019 4:30:00 م خبر فن وثقافة إعلام
الخبر السابق
الإيزيديون يحتفلون برأس السنة الإيزيدية في الحسكة
الخبر التالي
جرحى بقصف روسي على قرية جنوب إدلب