"تحرير الشام" تعدم شخصا من جنوب إدلب بتهمة التعامل مع النظام

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 18 أبريل، 2019 8:31:58 م خبر عسكري هيئة تحرير الشام

سمارت - إدلب

أعدمت "هيئة تحرير الشام" شخصا من قرية الهبيط (55 كم جنوب مدينة إدلب) شمالي سوريا، بتهمة التعامل مع قوات النظام السوري.

وقال أحد أقارب القتيل يدعى محمود أبو رأس لـ "سمارت" الخميس، إن أشخاص مقربين من "تحرير الشام" أبلغوهم أن الأخيرة أعدمت صالح أبو راس، بتهمة أنه رئيس لجنة "مصالحة" مع قوات النظام.

وأضاف "أبو راس" أن "تحرير الشام" لم تسملهم جثة القتيل، كما أنهم لم يعرفوا مكان وزمان إعدامه.

وأشار مصدر مطلع لـ "سمارت" أن "تحرير الشام" اعتقلت "أبو راس" منذ تسعة أشهر، خلال حملتها الأخيرة ضد الأشخاص الذين كانوا يروجون لـ "مصالحة" النظام السوري جنوب إدلب.

وأردف المصدر أن "أبو راس" كان معتقلا في السجن المركزي لمدينة إدلب، حيث أمضى خمسة أشهر في زنزانة منفردة، وأربعة أشهر ضمن زنزانة جماعية.

و داهمت "هيئة تحرير الشام" السبت نهاية تموز 2018، عددا من المنازل في قرية الهبيط، بحثا عن أشخاص متهمين بإجراء مصالحات مع قوات النظام.

وتعدم "تحرير الشام" أشخاص معتقلين لديها بشكل مستمر في الأماكن العامة في المناطق الخاضعة لسيطرتها، بتهمة السرقة أو الخطف، إضافة إلى الانتماء لتنظيم "الدولة الإسلامية".

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 18 أبريل، 2019 8:31:58 م خبر عسكري هيئة تحرير الشام
الخبر السابق
اختطاف مختار بلدة ومدني في محافظة السويداء
الخبر التالي
تركيا: لا توجد مساع لإعادة اتصالاتنا مع النظام السوري