وقفة احتجاجية في مدينة الباب شرق حلب على خلفية مقتل صراف

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 18 أبريل، 2019 10:26:01 م خبر سياسياجتماعي مظاهرة

سمارت - حلب

خرج عشرات المدنيين والصرافين الخميس، بوقفة احتجاجية في مدينة الباب (38 كم شرق مدينة حلب) شمالي سوريا، على خلفية قتل وسرقة صراف.

وتجمع المحتجون أمام مبنى "قوات الكوموندس" التابعة لـ "قوات الشرطة والأمن العام" لمطالبتها بتحمل مسؤولياتها للحد من انتشار عمليات السرقة والقتل والخطف.

ورفع المحتجون علم الثورة السورية ولافتات كتب على بعض منها "الفساد يقتل أبناء الباب بالرصاص، في شريعة الغاب الدولار أغلى مني ومنك، الفساد يحمي القتلى واللصوص... الفساد يحمي تجار المخدرات، في بلدي ثمن صرف العملة في ارتفاع.. وثمني في انخفاض".

وقال نائب مدير الشرطة يلقب نفسه "أبو أحمد" للمحتجين، إنهم سيسيرون دورات في الليل والنهار، كما أنهم سيطالبون السلطات التركية في تركيب كاميرات مراقبة في الشوارع والأحياء.

ونفذ صرافوا عملات وتجار ذهب في وقت سابق الخميس، إضرابا في مدينة الباب، بسبب سوء الأوضاع الأمنية وانتشار السلاح.

وكان صراف عملة قتل الأربعاء 17 نيسان 2019، برصاص مسلحين مجهولين في مدينة الباب، بهدف السرقة.

وتنتشر حوادث الخطف والسلب بشكل ملحوظ في مناطق شمال وشرق حلب، حيث سبق أن اتهم ناشطون "فرقة الحمزة" التابعة للحر باختطاف أم وابنتها، فيما أطلق خاطفون سراح شابة من مدينة عفرين بعد حصولهم على مبلغ 10 آلاف دولار، كما اختطف آخرون صيدلانيا أثناء توجهه من مدينة اعزاز إلى مدينة عفرين.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 18 أبريل، 2019 10:26:01 م خبر سياسياجتماعي مظاهرة
الخبر السابق
"قسد" تعتقل 14 شابا بالرقة للتجنيد الإجباري
الخبر التالي
قوات النظام تعدم شرطيا منشقا عن قواتها في درعا