تركيا وروسيا ستسيران دوريات مشتركة على خطوط التماس شمالي سوريا

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 أبريل، 2019 2:38:36 م خبر دوليعسكري محادثات الأستانة

سمارت - تركيا

قال مسؤول في وفد الائتلاف الوطني والجيش السوري الحر إلى محادثات "أستانة" الأحد، إن تركيا وروسيا ستسيران دوريات عسكرية مشتركة على خطوط التماس بين قوات النظام السوري و"الحر" والكتائب الإسلامية شمالي سوريا.

وأضاف رئيس اللجنة الإعلامية في وفد "أستانة" أيمن العاسمي بتصريح إلى "سمارت"، أن الدوريات العسكرية المشتركة ستسير على خطوط التماس في المناطق الواقعة تحت سيطرة الجيش الحر والكتائب الإسلامية، وستنتقل إلى خطوط التماس في المناطق الخاضعة لسيطرة قوات النظام والميليشيات الموالية لها.

وأشار "العاسمي" إن تسيير الدوريات سيقتصر على خطوط التماس لمراقبة الأطراف التي تخرق الاتفاق الروسي – التركي، مردفا "الدوريات لن تدخل إلى مناطق الداخلية".

من جانبه أكد الناطق باسم "الجبهة الوطنية للتحرير" التابعة لـ "الحر" النقيب ناجي مصطفى لـ "سمارت"، أنهم يرفضون دخول أي جندي روسي إلى مناطق سيطرتهم وخطوط التماس التي تتواجد بها مقراتهم ومقاتليهم.

وأردف "ناجي" أنهم وافقوا على تسيير دوريات عسكرية التركية فقط ضمن مناطق سيطرتهم، مشددا على رفضهم القطعي لتواجد القوات الروسية شمالي سوريا.

ويأتي ذلك بعد إعلان الدول الضامنة في البيان الختامي للجولة "12" من محادثات "أستانة"، على التنفيذ التام للاتفاق التركي – الروسي حول محافظة إدلب، بما فيه من "تسيير الدوريات وتفعيل مركز التنسيق الروسي التركي الإيراني المشترك".

وتتعرض محافظات إدلب وحماة وحلب  لقصف جوي ومدفعي وصاروخي متكرر من قبل قوات النظام وروسيا، يسفر عن قتلى وجرحى بين المدنيين، رغم أنها مشمولة بالاتفاق الروسي التركي الذي يتضمن إيقاف القصف على المنطقة.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 أبريل، 2019 2:38:36 م خبر دوليعسكري محادثات الأستانة
الخبر السابق
إسرائيل تسلم سجينين سوريين للنظام السوري
الخبر التالي
قتيل برصاص مجهولين جنوب الحسكة