تجار بدير الزور يغلقون محالهم إثر إجبارهم على دفع مبالغ للنظام

اعداد خالد عبد الحميد | تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 30 أبريل، 2019 9:27:13 م خبر عسكريأعمال واقتصاد قوات النظام السوري

سمارت – دير الزور

أغلق تجار في مدينة البوكمال (122 كم جنوب شرق مدينة دير الزور) شرقي سوريا، محلاتهم التجارية بسبب  إجبارهم على دفع مبالغ لعناصر قوات النظام السوري والميليشيات المساندة لها.

وقالت مصادر محلية لـ "سمارت" إن عدة محال تجارية في مدينة البوكمال أغلقت بسبب عجز أصحابها عن دفع مبالغ مالية يفرضها عليهم عناصر الأمن العسكري والجوي والسياسي، وعناصر الميليشيات المساندة للنظام.

وقال تاجر كان يملك محلا تجاريا في سوق المدينة لـ "سمارت" إنه اضطر إلى دفع نحو 200 ألف ليرة سورية خلال شهر واحد لعناصر النظام، فضلا عن البضائع التي أخذوها منه، ما اضطره أخيرا إلى نقل محله إلى المناطق التي تسيطر عليها "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد).

وأضاف التاجر الذي فضل عدم كشف اسمه أن عناصر النظام وميليشياته جاهزون لتلفيق أي تهمة للتجار الذين يمتنعون عن دفع هذه المبالغ لهم، بما في ذلك تهمة الانتماء إلى تنظيم "الدولة الإسلامية" وغيرها.

وسبق أن استولت ميليشيا "الدفاع الوطني" التابعة لقوات النظام على مستودع لتخزين الأعلاف في مدينة البوكمال وباعت محتوياته بأسعار منخفضة جدا.

وتشهد مدينتا البوكمال والميادين شرق دير الزور انتشارا لظاهرة نهب الممتلكات (المعروفة بالتعفيش) من قبل قوات النظام والميليشيات الموالية لها، حيث تطال كل ما تحتويه المنازل حتى صنابير المياه.

الاخبار المتعلقة

اعداد خالد عبد الحميد | تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 30 أبريل، 2019 9:27:13 م خبر عسكريأعمال واقتصاد قوات النظام السوري
الخبر السابق
مقتل عنصر من ميليشيا "حزب الله" برصاص مجهولين في درعا
الخبر التالي
جريح بقصف مكثف لقوات النظام على شمال حماة