4 آلاف شخص يغادرون مخيم الركبان إلى المناطق الخاضعة للنظام

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 1 مايو، 2019 1:57:42 م خبر عسكري الحصار

سمارت - حمص 
غادر نحو 4 آلاف شخص الأربعاء، من مخيم الركبان شرق حمص عند الحدود السورية - الأردنية إلى المناطق الخاضعة لسيطرة قوات النظام السوري.

وقال ناشطون إعلاميون من داخل المخيم لـ "سمارت"، إن 200 سيارة وشاحنة تقل نحو 4000 شخص مع أثاثهم وأمتعتهم، خرجت باتجاه المناطق الخاضعة للنظام دون تحديد وجهتهم بشكل دقيق.

وأضاف الناشطون أن أعداد النازحين الذين يغادرون المخيم تزداد بشكل يومي نتيجة فقدان المواد الغذائية بشكل تام.

وغادر المخيم منذ مطلع نيسان الفائت، نحو 15 ألف شخص إلى المناطق الخاضعة للنظام، ويأتي ذلك بعد اجتماع عقده ممثلون عن روسيا والنظام مع عدد من شخصيات المخيم للتفاوض بين الطرفين، حيث رفض الممثلون مغادرة أولئك الأشخاص إلى الشمال السوري بينما قبلوا بإنشاء مراكز تأويهم في حمص.

وسبق أن أوضح رئيس المجلس المحلي لمخيم الركبان محمد درباس الخالدي، أن العوائل تخرج من المخيم على نفقتها الخاصة عبر سيارات وشاحنات حيث يدفع الشخص الواحد 10 آلاف ليرة سورية إضافة إلى مبلغ مثله أو أكثر لأجور نقل أثاثه وأمتعته، وفق قوله.

وتكون نقطة انطلاق العوائل  من عند آخر حاجز للجيش السوري الحر في منطقة الـ "55" باتجاه حاجز "ظاظا" الخاضع للنظام على أطراف المنطقة، بحسب "الخالدي".

ويفرض النظام منذ بداية تشرين الأول الفائت، حصارا على مخيم الركبان مانعا دخول المواد الغذائية والطبية له، وسط مناشدات من إدارته لإيصال المساعدات لأكثر من 50 ألف شخص بداخله، يعيشون أوضاعا إنسانية صعبة، كما توفي العديد من الأطفال نتيجة نقص الأدوية والرعاية الطبية.

الاخبار المتعلقة

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 1 مايو، 2019 1:57:42 م خبر عسكري الحصار
الخبر السابق
طفل جريح بانفجار في مدينة الباب بحلب
الخبر التالي
قرار حكومة النظام بتحديد مخصصات البنزين لخمس فئات يدخل حيز التنفيذ