"محلي ترملا" جنوب إدلب يعلن القرية منكوبة نتيجة قصف النظام وروسيا

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 5 مايو، 2019 6:44:50 م خبر عسكري جريمة حرب

سمارت - إدلب

أعلن المجلس المحلي في قرية ترملا (45 كم جنوب مدينة إدلب) شمالي سوريا، الأحد، القرية منكوبة نتيجة القصف الجوي والمدفعي والصاروخي لقوات النظام السوري وروسيا عليها.

وقال رئيس المجلس إياد محمد علي في تصريح إلى "سمارت"، إن ثلاثة مدنيين بينهم امرأة وفتاة قتلوا وجرح عشرة آخرين، نتيجة عشرات الغارات والبراميل المتفجرة التي استهدفت بها روسيا وقوات النظام القرية.

وأضاف "علي" أن القصف الجوي تسبب بدمار أكثر من 40 بالمئة من المنازل، كما أن الطرق شبه مغلقة نتيج الدمار والركام، إضافة إلى تضرر مسجد القرية.

وأعلن المجلس المحلي في بلدة احسم (26 كم جنوب مدينة إدلب) شمالي سوريا في وقت سابق الأحد، أن البلدة منكوبة نتيجة قصف قوات النظام  وروسيا أيضا.

ويتزامن ذلك مع نزوح آلاف المدنيين معظمهم من الأطفال والنساء، نتيجة القصف المدفعي والصاروخي والجوي لقوات النظام وروسيا على محافظتي إدلب وحماة.

وتتعرض محافظة إدلب وشمال مدينة حماة لقصف جوي ومدفعي وصاروخي متكرر من قبل قوات النظام وروسيا، ما أدى لمقتل وجرح عشرات المدنيين، رغم أنها مشمولة بالاتفاق الروسي التركي الذي يتضمن إيقاف القصف على المنطقة.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 5 مايو، 2019 6:44:50 م خبر عسكري جريمة حرب
الخبر السابق
قتلى وجرحى للنظام في تفجير رتل عسكري شمالي درعا
الخبر التالي
"قسد" تعتقل شبانا لتجنيدهم في صفوفها بالرقة