بريطانيا تدين قصف النظام السوري وروسيا لمحافظة إدلب

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 8 مايو، 2019 4:45:49 م خبر دوليعسكريسياسي مجتمع دولي

سمارت ــ تركيا 

أدانت الخارجية البريطانية قصف قوات النظام السوري وحليفته روسيا للمدنيين والمراكز الحيوية في محافظة إدلب شمالي سوريا.

وقال وزير الخارجية جيريمي هنت، أن الاعتداء الأخير للنظام وروسيا يعتبر انتهاك "صارخ" لاتفاق وقف إطلاق النار الذي أبرمته روسيا نفسها مع تركيا، وأيضا يفاقم الوضع الإنساني بالمحافظة، بحسب بيان نشره موقع الخارجية مساء الثلاثاء.

وأضاف: "يقلقني جدا تصعيد العمليات العسكرية في إدلب، بما في ذلك ما ورد من أنباء مروعة عن الاعتداءات على المدارس والمشافي وفرق الاستجابة للطوارئ، إلى جانب إسقاط براميل متفجرة لأول مرة منذ سبعة شهور. فقد سقط 57 قتيلا مدنيا، بينما اضطر ما يفوق 150,000 للنزوح".

وتابع "هنت" أنه  يتوجب على روسيا والنظام احترام التزامهما بموجب اتفاق "سوتشي" والقانون الإنساني الدولي، وأن يتذكروا أن استخدام أي سلاح كيماوي في سوريا مستقبلا سيواجه "برد سريع مناسب".

وكان سيناتور جمهوري أمريكي طالب رئيس الولايات المتحدة الأمريكية بالوقوف في وجه ما أسماه "جزار دمشق" في إشارة إلى رئيس النظام السوري بشار الأسد، وذلك على خلفية الهجوم الذي تشنه قوات النظام وروسيا على المحافظة.

ولم تصدر تصريحات دولية رسمية تطالب بإيقاف الحملة العسكرية، في حين قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان تزامنا مع اشتداد وتيرة القصف على إدلب، أن بلاده منعت موت مئات آلاف المدنيين في المحافظة وأعادت الهدوء إليها، ما أثار استياء بين السوريين عموما والمقيمين في إدلب بشكل خاص.

 
 

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 8 مايو، 2019 4:45:49 م خبر دوليعسكريسياسي مجتمع دولي
الخبر السابق
نقص في المواد الأساسية بمخيم الركبان مع بداية شهر رمضان
الخبر التالي
قوات النظام تسيطر على بلدة كفرنبودة بحماة