سوء خدمة المواصلات ينعكس سلبا على طلاب جامعة "عريقة" بالسويداء

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 13 مايو، 2019 11:59:42 ص خبر اجتماعيفن وثقافة ثقافة

سمارت - السويداء

يعاني طلاب جامعة قرية عريقة (20 كم شمال مدينة السويداء) جنوبي سوريا، من سوء خدمة المواصلات بين القرية والمناطق المحيطة، وسط تجميد مديرية المواصلات التابعة للنظام السوري عدد من باصات النقل الداخلي فيها.

وذكرت مصادر محلية من القرية، أن مديرية المواصلات أوقفت ست حافلات نقل داخلي عن الخدمة بين القرية والمناطق المجاورة بحجة عدم وجود سائقين، على الرغم من مطالبة الأهالي لها بتفعيل واحدة منها على الأقل لحل مشكلة طلاب الجامعة، وعدم تركهم لمزاجية سائقي "السرافيس".

في هذا السياق قالت الطالبة "سهام" من قسم التاريخ بالجامعة لـ"سمارت" الاثنين، إنها تضطر للوقوف يوميا ساعات بعد انتهاء دوام الجامعة عند الساعة الثانية ظهرا، ودف مبلغ أكبر لتستطيع العودة لمنزلها بمدينة السويداء، نظرا لعدم التزام "سرافيس" النقل بالمواعيد المحددة لها.

من جانبها قالت الطالبة "رشا" في قسم الجغرافية بالجامعة، إن الطريق بين مكان إقامتها في مدينة شهبا وقرية عريقة غير آمن بسبب انتشار عصابات الخطف، إذ تعرضت الحافلة التي تقلهم من الجامعة لإطلاق نار أكثر من مرة نظرا لعودتهم المتأخرة بسبب قلة المواصلات.   

ومن جانبه ألقى المسؤول عن خدمة المواصلات في عريقة اللوم على الطلاب على أنهم لا يتواجدون في المواعيد المحددة بعد انتهاء الدوام في جامعتهم، مشيرا أن عدد الباصات يكفي وهي تصل بالمواعيد المحددة، على حد قوله.

وسبق أن عبرت معلمات من محافظة السويداء، عن استيائهن من قرار وزارة التربية في حكومة النظام السوري، بتعيين 108 من الخريجات الجدد في مدارس خارج المنطقة.

ويشتكي أهالي المحافظة من إهمال حكومة النظام السوري الشكاوى والمطالب المقدمة لها لترميم الطرق في المدينة وتحسن خدمات المواصلات، إذ ساهمت وعورة الشوارع بارتفاع نسبة الحوادث المرورية بالمنطقة، وسط حالة من الفلتان الأمني، وانتشار السلاح وعشوائية استخدامه.

الاخبار المتعلقة

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 13 مايو، 2019 11:59:42 ص خبر اجتماعيفن وثقافة ثقافة
الخبر السابق
قتيل من "الحر" بقصف ليلي لقوات النظام على إدلب
الخبر التالي
قوات النظام تسيطر على أربع قرى شمال حماة