مهجرون في منطقة عفرين يرفضون قرار تركيا إغلاق مكاتبهم المدنية

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 18 مايو، 2019 1:30:16 م خبر اجتماعي تهجير

سمارت - حلب

رفض ممثلون عن مكاتب المهجرين ومكاتب الشؤون المدنية في منطقة عفرين بحلب شمالي سوريا، قرار تركيا إغلاق مكاتبهم وإيقاف العمل المؤسساتي فيها.

وقال مسؤول مكتب مهجري حمص في مدينة عفرين أحمد أبو لؤي بتصريح إلى "بوابة حلب" (إحدى المشاريع الإعلامية في وكالة سمارت) السبت، إن المخابرات التركية أصدرت قرارا شفهيا بإلغاء مكاتب المهجرين المختصة بالشؤون المدنية وإجبارهم على هويات بقيد منطقة عفرين الأمر الذي يعتبر تغيير ديمغرافي.

وأضاف "أبو لؤي" أن تركيا أبلغتهم برفضها الهويات وسندات الإقامة والوثاق الرسمية الصادرة عن مكاتب المهجرين.

وأصدرت لجان مكاتب المهجرين باجتماع مع اتحاد تنسيقيات الثورة في عفرين بيانا اعتبروا فيه القرار التركي بأنه طمس للهوية السورية ويهدف لتوطين المهجرين بالمناطق التي يقيمون فيها، وإلغاء حقهم بالعودة لمناطقهم.

وطالب البيان وقف فوري للقرار التركي والتظاهر المستمر لإعادة العمل لمكاتب المهجرين بما يخدم أبناء المنطقة.

وتعمل لجان المهجرين من محافظات ريف دمشق ودرعا وحمص وحماة والساحل والمنطقة الشرقية في عفرين، على استصدار وثائق رسمية من هويات ودفاتر عائلة وإخراج قيد بنظام مؤسساتي.

وسبق أن أجبر الجيش التركي مهجري غوطة دمشق الشرقية وأهالي عفرين على وضع بصماتهم على أوراق وإلتقاط صورا شخصية لهم للحصول على ورقة "كيملك" التي تمنحها الحكومة التركية للاجئين على أراضها كإقامة والمعروفة باسم ورقة حماية مؤقتة.

الاخبار المتعلقة

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 18 مايو، 2019 1:30:16 م خبر اجتماعي تهجير
الخبر السابق
جريح مدني وآخر لـ"قسد" بانفجارات منفصلة بمدينة الرقة
الخبر التالي
"البيت الإيزيدي" يستلم طفلتين إيزيديتين من مخيم الهول في الحسكة