وفاة المفكر السوري المعارض "الطيب تيزيني" في مدينة حمص

اعداد خالد عبد الحميد | تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 18 مايو، 2019 3:45:22 م خبر فن وثقافة ثقافة

سمارت – تركيا

توفي الفيلسوف والمفكر السوري "الطيب تيزيني" السبت، بعد معاناته مع المرض عن عمر يقارب 85 عاما في مدينة حمص وسط سوريا.

وولد المفكر السوري "تيزيني" في مدينة حمص عام 1934 ودرس في مدارسها ثم غادر إلى تركيا بعد أن أنهى دراسته الأولية ومنها إلى بريطانيا ثم إلى ألمانيا حيث تابع دراسته للفلسفة وحاز على درجتي دكتوراه  عامي 1967 و1973، ثم عمل في التدريس بجامعة دمشق كأستاذ في الفلسفة.

ويعتبر "تيزيني" من أنصار الفكر القومي الماركسي، إذ تركز عمله على إعادة قراءة الفكر العربي منذ ما قبل الإسلام وحتى الآن، كما صنّف واحدا من أهم مئة فيلسوف في العالم عام 1998، حسب تصنيف مؤسسة "كونكورديا" الألمانية - الفرنسية للفلسفة.

كذلك أصدر الطيب تيزيني عددا من الكتب والأبحاث الفلسفية كان من أهمها "دراسات في الفكر الفلسفي في الشرق القديم"، و"فصول في الفكر السياسي العربي"، و"مشروع رؤية جديدة للفكر العربي منذ بداياته حتى المرحلة المعاصرة" والذي صدر ضمن 12 جزءا، إضافة إلى عشرات المؤلفات الأخرى.

وعرف "تيزيني" بمواقفه المعارضة للنظام السوري حيث اعتبر منذ بداية الثورة السورية أن "ما يجري في سوريا هو نتيجة هيمنة الدولة الأمنية على المجتمع وتفشي الفساد السياسي"، كما طالب رئيسَ النظام بشار الأسد بالتنحي، وتعرض للضرب والاحتجاز من قبل قوات النظام يوم 16 آذار عام 2011، خلال مشاركته في وقفة أمام وزارة الداخلية بدمشق للمطالبة بالإفراج عن المعتقلين.

 

الاخبار المتعلقة

اعداد خالد عبد الحميد | تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 18 مايو، 2019 3:45:22 م خبر فن وثقافة ثقافة
الخبر السابق
النظام يحاصر مدينة الصنمين بدرعا لليوم الثالث على التوالي
الخبر التالي
انهيار ثلاثة أبراج توتر يتسبب بانقطاع الكهرباء والمياه عن جنوب الحسكة