قوات النظام تشدد حصارها على مدينة الصنمين بدرعا لليوم الرابع

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 مايو، 2019 2:03:04 م خبر عسكري قوات النظام السوري

سمارت - درعا

شددت قوات النظام السوري حصارها على مدينة الصنمين (50 كم شمال مدينة درعا) جنوبي البلاد، لليوم الرابع على التوالي على خلفية مقتل وجرح عناصر لها.

وقالت مصادر محلية من داخل المدينة لـ"سمارت" الأحد، إن قوات النظام أغلقت طرقا زراعية استخدمتها الأهالي لإدخال بعض المواد الغذائية سرا خلال اليومين الماضيين، وفرضت عقوبات على الحواجز التي سمحت بإدخال مواد مقابل مبالغ مالية.

وأضافت المصادر أن حاجز "الأربعين" على مدخل المدينة تقاضى مبلغ 50 ألف ليرة سورية عن شاحنة خضار دخلت السبت إلى الصنمين، ما أدى لمعاقبة عناصره من قبل قيادات في دمشق، لسماحهم بذلك، ومنعوهم من إدخال أي نوع من المواد الغذائية.

ولم تفرض قوات النظام على الأهالي شروطا لفك الحصار حتى الآن، وسط مخاوف من اقتحام المدينة، إضافة إلى نقص بالمواد الغذائية التي بدأت تنفذ وغلاء أسعارها من قبل التجار.

وتفرض قوات النظام حصارا على مدينة الصنمين من يوم الأربعاء، حيث رفعت سواتر ترابية في محيط "المربع الأمني" ونشرت قناصات على الأبنيه السكنية المرتفعة وذلك على خلفية مقتل وجرح عناصر لها بإطلاق نار خلال مداهمات نفذتها أجهزتها الأمنية بالمدينة.

وتشن قوات النظام منذ سيطرتها على درعا، حملات اعتقال بشكل متكرر تطال شبانا وموظفين سابقين بالمجالس المحلية إضافة إلى مقاتلين وقيادين سابقين بالجيش السوري الحر، رغم إجرائهم تسويات معها، بعضهم متهمون بقضايا جنائية أو سياسية وآخرون للتجنيد في صفوفها

الاخبار المتعلقة

تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 مايو، 2019 2:03:04 م خبر عسكري قوات النظام السوري
الخبر السابق
مقتل قائد عسكري بـ"الحر" بانفجار قرب قرية قاح شمال إدلب
الخبر التالي
منظمة حقوقية تتهم إيران بقصف مخيم النيرب في حلب