انطلاق مشروع "المقاومة الشعبية" شمالي سوريا لمواجهة النظام السوري

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 مايو، 2019 10:17:13 م خبر عسكري هيئة تحرير الشام

سمارت - إدلب

انطلق الاثنين، مشروع "المقاومة الشعبية" شمالي سوريا، لمواجهة قوات النظام السوري والميليشيات الموالية لها.

وقال مسؤول العلاقات العامة في "سرايا المقاومة الشعبية" فاروق كشكش لـ "سمارت"، إن المشروع انطلق بعد مصادقة "مجلس الشورى" المنبثق عن "المؤتمر العام للثورة السورية"، مردفا أن "المقاومة الشعبية هي مشروع قديم، لكنه حصل على زخم كبير بعد دعمه من قبل هيئة تحرير الشام والجبهة الوطنية للتحرير".

ولفت "كشكش" أن المعسكرات التدريبية للمنتسبين لـ "المقاومة الشعبية" ستجري في معسكرات "تحرير الشام" و"الجبهة الوطنية"، وفق لاحتيجات خطوط التماس مع قوات النظام.

وأضاف مسؤول التنسيق في "سرايا المقاومة الشعبية" يلقب نفسه "حازم أبو عمر"، إن مشروع "المقاومة الشعبية" هو رديف للفصائل العسكرية والكتائب الإسلامية العاملة بالمنطقة ومستقل عنها، إذ يهدف لدعم المقاتلين المتمركزين على خطوط التماس مع النظام.

وسبق أن سعت هيئات مدنية وعسكرية وناشطون عام 2018، لإطلاق مشروعي "مقاومة شعبية" شمالي سوريا، بهدف مواجهة قوات النظام وصد أي محاولات تقدم إلى المناطق الخارجة عن سيطرتها.

ويأتي ذلك تزامنا مع حملة عسكرية تشنها قوات النظام بدعم روسي منذ أواخر نيسان الفائت، على شمال حماة ومحافظة إدلب، سيطرت خلالها على بلدتي قلعة المضيق وكفرنبودة وعدة قرى، كما أدت لمقتل وجرح مئات المدنيين، ونزوح عشرات الآلاف ودمار واسع بالبنى التحتية والمنشآت الخدمية.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 مايو، 2019 10:17:13 م خبر عسكري هيئة تحرير الشام
الخبر السابق
"الحر": نحو 300 قتيل وجريح للنظام في المعارك بإدلب وحماة
الخبر التالي
"دير الزور المدني" يعد شيوخ عشائر بالإفراج عن عدد من المعتقلين