احتجاجات ضد النظام وروسيا في أولى أيام العيد بإدلب

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 4 يونيو، 2019 11:31:37 ص خبر سياسي حراك ثوري

سمارت - إدلب

خرجت مظاهرة ووقفة احتجاجية الثلاثاء، ضد قوات النظام السوري وروسيا في أولى أيام عيد الفطر بمدينتي إدلب وبنش شمالي سوريا.

وقال ناشطون لـ "سمارت"، إن عشرات المدنيين هتفوا ضد النظام وروسيا خلال مشاركتهم بمظاهرة خرجت عقب صلاة العيد عند جامع "الفرقان" بمدينة إدلب تحت شعار "الأرض أرضنا والعيد عيدنا ولن تستطيعوا هزمنا".

وأشار الناشطون أن عددا من أبناء مدينة بنش نظموا وقفة احتجاجية قرب مقبرة المدينة ورفعوا لافتات كتب على بعضها: "الإرهابي بوتين جرائمكم لن تمنع أطفالنا من العيد" و "الإرهابي الخامنئي سنقاتلكم ونطردكم من بلادنا حتى لو خذلنا الجميع" و "أهلنا في الشمال السوري السلم الخداع يؤدي إلى أكثر من حرب أهلية".

وتزامنت الاحتجاجات مع قصف لطائرات النظام الحربية استهدف أكثر من عشر مدن وقرى بالمحافظة وأسفرت عن ثلاثة قتلى وعدد من الجرحى حتى اللحظة.

وتشن قوات النظام وروسيا حملة قصف جوي مكثف على إدلب وحماة منذ أسابيع أدت لمقتل وجرح مئات المدنيين، ونزوحمئات الآلاف، ودمار واسع في البنية التحتية لا سيما المشافي والمدارس.

وتندرج محافظة إدلب وشمال حماة ضمن اتفاقي "خفض التصعيد" الذي توصلت له الدول الراعية لمؤتمر الأستانة (تركيا، روسيا، إيران) في كانون الأول 2017، وأيضا اتفاق "المنطقة المنزوعة السلاح" الموقع بين روسيا وتركيا في 17 أيلول الفائت.

ويصادف الثلاثاء 4 حزيران الجاري، أولى أيام عيد الفطر في المناطق التي تديرها "حكومة الإنقاذ" العاملة في المناطق الخاضعة لسيطرة "هيئة تحرير الشام" وسط وشمالي البلاد،  فيما حددت حكومة النظام أول أيام العيد غدا الأربعاء.

الاخبار المتعلقة

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 4 يونيو، 2019 11:31:37 ص خبر سياسي حراك ثوري
الخبر السابق
احتراق نحو 500 هكتار من الأراضي الزراعية شمال الحسكة
الخبر التالي
جريح بانفجار عبوة ناسفة شمال حلب