"الحكومة المؤقتة": احتراق 200 هكتار من المحاصيل الزراعية بحلب نتيجة القصف

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 4 يونيو، 2019 1:24:26 م خبر عسكريأعمال واقتصاد جريمة حرب

سمارت - حلب 
قالت "الحكومة السورية المؤقتة" إن نحو 200 هكتار من المحاصيل الزراعية التهمتها الحرائق نتيجة قصف قوات النظام السوري ورسيا على أراض جنوب مدينة حلب شمالي سوريا.

وأضاف وزير "الزراعة" بـ "الحكومة المؤقتة" باسم الصالح في تصريح إلى "سمارت" الاثنين، أنهم وثقوا مساحة المحاصيل التي احترقت نتيجة قصف النظام وروسيا جنوب حلب، دون أن يستطيعوا توثيق مساحتها غرب المحافظة نتيجة "ضعف الإمكانيات إضافة إلى الحاجة لتضافر جهود المجالس المحلية ومنظمة الدفاع المدني السوري".

ولفت أن أربع حرائق اندلعت قبل أيام، في أراض قرب بلدة زمار وقرى رسم الصهريج و بانص و رسم العيس غرب حلب، حيث تمكنت فرق "الدفاع المدني" من إخمادها قبل أن تلحق خسائر كبيرة للمزاعين.

وأشار "الصالح" أن معظم الحرائق اندلعت في محصولي القمح والشعير والتهمت بعضها الكمون وحبة البركة، لافتا أن استهداف النظام للأراضي أجبر بعض المزارعين على حصد محاصيلهم في وقت مبكر وتحويلها إلى مادة الفريكة بدلا من القمح.

وتشن قوات النظام بدعم روسي منذ أواخر نيسان الفائت، حملة عسكرية عنيفة على شمال حماة ومحافظة إدلب وريف حلب، أدت لمقتل وجرح مئات المدنيين، ونزوح عشرات الآلاف ودمار واسع بالبنى التحتية والمنشآت الخدمية واحتراق مئات الهكتارات من الأراضي الزراعية.

الاخبار المتعلقة

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 4 يونيو، 2019 1:24:26 م خبر عسكريأعمال واقتصاد جريمة حرب
الخبر السابق
قتيل وجريحان بانفجار عبوة ناسفة شمال درعا
الخبر التالي
جرحى من "الوحدات" الكردية بانفجار شمال الرقة