احتراق محاصيل زراعية في بلدة حيان بحلب نتيجة استهدافها من النظام

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 11 يونيو، 2019 11:52:59 ص خبر عسكريأعمال واقتصاداجتماعي زراعة

سمارت - حلب

اندلعت حرائق في محاصيل زراعية ببلدة حيان (15 كم شمال مدينة حلب) شمالي سوريا، نتيجة استهدافها من قوات النظام السوري من مواقع تمركزها بمحيط البلدة.

وقالت مصادر محلية لـ "سمارت" أن قوات النظام المتمركزة في "جمعية الزهراء" استهدفت بالرشاشات الثقيلة الأراضي الزراعية في محيط البلدة، ما أسفر عن احتراق عشرة هكتارات من محاصيل القمح والشعير.

وأضاف مسؤول الدفاع المدني في حلب يلقب نفسه "أبو الليث" أنهم لم يستطيعوا التدخل لإخماد الحرائق بسبب موقعها على خطوط التماس مع قوات النظام.

وأشارت المصادر أن الأهالي والمزارعين استطاعوا إخماد النيران ومنعها من الامتداد لمساحات أوسع.

وسبق أن أخمد الدفاع المدني حريقا اندلع في مساحة تقدر بـ 12 هيكتارا في مناطق متفرقة من بلدة حيان، فيما اندلعت حرائق أخرى قريبة لم يتمكنوا من إخمادها نتيجة استهدافهم من قبل قوات النظام بالرشاشات الثقيلة.

وكانت "الحكومة السورية المؤقتة" قالت 4 حزيران الجاري، إن نحو 200 هكتار من المحاصيل الزراعية التهمتها الحرائق نتيجة قصف قوات النظام السوري ورسيا على أراض جنوب مدينة حلب.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 11 يونيو، 2019 11:52:59 ص خبر عسكريأعمال واقتصاداجتماعي زراعة
الخبر السابق
حريق يلتهم 10 آلاف هكتار من القمح والشعير في الحسكة
الخبر التالي
مجهولون يغتالون مسؤولا في "الأسايش" بالرقة